منظمة حقوقية تتهم سوريا باستخدام النساء في الحرب
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ

منظمة حقوقية تتهم سوريا باستخدام النساء في الحرب

23/06/2015
كثيرة هي الأسلحة التي استخدمها النظام السوري في قمع الثورة المعارضة لها من القنص إلى القصف البري والجوي ولكن في المعتقلات السورية قصص لمآس أخرى حينما يكون الموت هو المشتهى هكذا وصفها من سجنوا فيها النساء أيضا كن جزءا من المشهد قوات الأسد استخدمت النساء سلاحا في حربها هذا ما تحدث عنه التقرير الصادر عن الشبكة الأوروبية المتوسطية لحقوق الإنسان حيث أجرى مقابلات مع عدد ممن اعتقلن في الفترة بين عامي ألفين واثني عشر وألفين وأربعة عشر وخلصت الشبكة إلى اتهام النظام باستخدام النساء كورقة مساومة في تبادل الأسرى بين الجماعات المسلحة الموالية له وتلك المناهضة ماادى الى استهدافهم بطريقة عشوائية من مختلف أطراف النزاع كما وثق حالات تعرضت فيها النساء للإيذاء الجسدي والتحرش الجنسي والاغتصاب 2850 امرأة لا يزلن في معتقلات النظام بحسب تقديرات الشبكة السورية لحقوق الإنسان أكثر من مائة وعشرين من هم دون سن الثامنة عشر وخلف هذه الأرقام قصص متعددة لاعترافات انتزعت غالبا تحت التعذيب بحسب التقرير الذي أورد مثالا على معتقلات خرجنا في مقابلات على القنوات الرسمية أجبرن فيها على الاعتراف بأشياء لم يقمن بها وبعد انتزاع الاعتراف يقول التقرير إن هؤلاء المعتقلات إن حظينا بمحاكمة ففي الغالب تكون أمام المحكمة العسكرية كل تلك المآسي لا يكتب الخروج من المعتقل آخر فصولها بل تبدأ معه معاناة جديدة فإلى جانب الأثر النفطية البالغ تحمل المعتقلة عند خروجها من بوابة زنزاناتها وصمة عار قد ينتج عنها نبذ من المجتمع وحتى من ذوي القربى