الحكومة العراقية تدعم سعر صرف الدينار مقابل الدولار
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

الحكومة العراقية تدعم سعر صرف الدينار مقابل الدولار

22/06/2015
انخفاض مفاجئ للدينار العراقي مقابل الدولار الأمريكي الذي قفز إلى أعلى مستوياته خلال السنوات في سوق الأوراق المالية العراقية انخفاض سعر صرف الدينار أضر بالمواطن العراقي وأدى إلى ارتفاع أسعار بعض السلع في ظل شح السيولة النقدية لدى المواطنين تأرجح سوق العمولات في العراق يعزوه مراقبون للاقتصاد إلى عدم وجود ضوابط واضحة لحماية السوق كما أن سعر النفط انخفض إلى النصف بعد أن كان قد تجاوز مائة دولار إضافة إلى الحالة النفسية لدى المواطنين بسبب سقوط مدينة الرمادي فالحرب ضد تنظيم الدولة الإسلامية استنزفت الدولة العراقية كثير بمجرد سماع أخبار ربما لا تكون دقيقة يتدافع تجار العملة هنا لشراء الدولار لكن صعود الدولار عادة يكون اسرع من انخفاضه كما أن الوضع السياسي والأمني يؤثر على الوضع الاقتصادي فالعراق يعيش في ظروف استثنائية ووضعه الإقتصادي إستثنائي أيضا ولتخفيف العبء عن المواطن سمحت الحكومة بشراء الدولار من البنوك المحلية وبسعر ألف ومائتي دينار للدولار الواحد وبحد أقصاه خمسة آلاف دولار أميركي شرط أن يكون المستفيد طالبا خارج العراق أو حاجا أو ساعيا إلى علاج في الخارج تحاول الحكومة العراقية الخروج من مأزق انخفاض سعر صرف الدينار بضخ مزيد من الدولارات في السوق المحلية لكن بعض الناس يخشون أن يفاقم ذلك الفساد المالي و ينهك الاقتصاد العراقي ناصر شديد الجزيرة