تحذير من تداعيات استمرار تأخر إقرار الموازنة في لبنان
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ

تحذير من تداعيات استمرار تأخر إقرار الموازنة في لبنان

21/06/2015
انخفاض سعر الوقود أصبح يسمح لهذا السائق بملء خزان السيارة أكثر من مرة خلال الأسبوع ورغم ذلك لا يزال سعر الوقود ضاغطا على ميزانية الطبقات الفقيرة أمام قتامة المشهد الاقتصادي اللبناني أوصى صندوق النقد الدولي بزيادة ضريبتي الوقود والمبيعات وتجنب زيادة رواتب القطاع العام إلا بعد توفير مخصصات مالية واضحة لها وإصلاح هذا القطاع في بلد يناهز حجم الدين العام فيه 70 مليار دولار ما في شك أن الصندوق عم بيشدد على ثلاث نقاط أساسية أول موقع المحافظة على الاستقرار أي مع ارتفاع العجز يصير في إجراءات لتخفيفه اثنين يصير في حكمة أكثر بأي إجراء اقتصادي أو مالي ممكن يرتب أعباء إضافية 3 المحافظة على النسيج الاقتصادي من خلال مجموعة من الإجراءات ويلفت الصندوق في تقريره إلى أن القطاعات التقليدية المحفزة للاقتصاد اللبناني كالسياحة والعقارات تعرضت لضربة كبيرة من المستبعد أن تتعافى منها قريبا ويشير إلى تحد استثنائي يتمثلوا للتكلفة الباهظة لملف اللاجئين السوريين الأزمة السورية وارتباط وضع لبنان بالأزمة السورية معطل إمكانية التوصل إلى توافقات داخلية نقدر نمشي البلد هنالك استقرار سياسي في الإنتاج المؤسسات هذا هو الأكثر خطورة لا ميزانية عامة في لبنان منذ عشر سنوات لا رئيس جمهورية منذ سنة ولا إمكانية لا نعقاد مجلس النواب بينما يهدد شلل الحكومة عوامل غدت المؤسسات الدولية وحذر من خطورة انعكاسها على الاقتصادي عموما السي ابي عاصي الجزيرة بيروت