نقص حاد في المشتقات النفطية باليمن
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

نقص حاد في المشتقات النفطية باليمن

18/06/2015
طوابير السيارات لا تكاد تنتهي في صنعاء آلاف السيارات ينتظر أصحاب ساعات طويلة قبل الوصول إلى محطات البنزين في أحيان كثيرة لا يحصلون ولو على قطرة واحدة وفي أحسن الأحوال يحصلون على كميات قليلة حالة تضمر لا تخفى هنا بين المواطنين الذين لا يعرفون من سيخرجهم من هذا الوضع المثير هنا أنه في مقابل ادعاء أصحاب محطات البنزين بأنهم لا يجدون ما يزودهم بالمشتقات النفطية تنتشر هذه المواد في الشوارع بوفرة لا تخطئها العين بعض اليمنيين يتهمون مليشيا الحوثي بافتعال هذه الأزمة وتشجيع السوق السوداء التي تزودها أصحاب المحطات أنفسهم بالمحروقات ويضيفون أن أغلب المستفيدين من السوق السوداء هم من أتباع الحوثي والرئيس المخلوع علي عبد الله صالح كما يتهمون الحوثيين بالاستحواذ على كميات كبيرة من المشتقات النفطية لتشغيل آلياتهم العسكرية في السوق السوداء تصل أسعار هذه المواد إلى خمسة أضعاف أسعارها الحقيقية وأحيانا أكثر كان رفض ارتفاع أسعار المحروقات من الشعارات التي رفعها الحوثيون في البداية واستخدموها كذريعة للاستيلاء على صنعاء أما اليوم فإنهم يحرمون اليمنيين من هذه المادة الحيوية ويحققون عكس ما كانوا يطالبون به لأن الأسعار ارتفعت الآن أضعافا مضاعفة