تحذيرات من انخفاض المخزون الإستراتيجي للمياه في إيران
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

تحذيرات من انخفاض المخزون الإستراتيجي للمياه في إيران

17/06/2015
يواصل منسوب المياه في إيران الإنخفاض فأحدث تقريرا حكوميا يتحدث عن تراجع المخزون الإستراتيجي من المياه إلى 110 ملايين متر مكعب لبلد يزيد عدد سكانه عن خمسة وسبعين مليون نسمة فلم تعد حصة الفرد من المياه تتجاوز مترا ونصف متر مكعب سنويا المشكلة الرئيسية في الأسلوب العشوائي لاستهلاك المياه وخاصة في الزراعة طالبنا الحكومة بفرض اساليب ري حديثه على المزارعين لترشيد الاستهلاك وتقديم تسهيلات للمزارعين تساعدهم على تقليل استهلاك المياه الحاج عبد الله لم يسقي حقله منذ عامين وحال حقله كحال حقول كثيرة أخرى تصارع الجفاف الماء هنا أصبح نادرا الآبار جفت والأمطار قليلة جدا كما أن النهر الذي كان يجري في منطقتنا جف أيضا والآن لا يوجد ماء لري الأشجار والمزروعات تراجع نسبة هطل الأمطار وازدياد الاستهلاك الشخصي وعدم وجود أساليب لترشيد استعمال المياه في الزراعة هي أهم أسباب شح المياه في إيران ويلقي بعض الناس بالمسؤولية على الحكومة البلاد بحاجة إلى برنامج حكومي على المستوى القطري لترشيد استهلاك المياه في ري الأراضي الزراعية والاستهلاك المنزلي لأن التأخر سيؤدي إلى جفاف الأنهر والبحيرات وزوال المساحات الخضراء وبالتالي أزمات بيئية واقتصادية واجتماعية تشير الإحصاءات الرسمية إلى أن أكثر من سبعين في المائة من مساحة إيران جافة وتربتها قليلة الفائدة ومع انخفاض منسوب المياه في البلاد تحذر الجهات المعنية من أزمة مياه قد لا تحمد عقباها فيما تتحدث الحكومة عن إجراءات تقول إنها كفيلة بمنع حدوث أزمة عبد الهادي طاهر الجزيرة