انتشار ظاهرة التبرع بالدم في باكستان
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

انتشار ظاهرة التبرع بالدم في باكستان

14/06/2015
صقلين عارف لم يكن يفكر قبل خمس سنوات بالتبرع بالدم نظرا إلى مرتبط به ذلك بمفاهيم خاطئة في ذهنه لكنه منذ أربع سنوات يتبرع بانتظام ويعلن بفخر أنه لن يتوقف عن هذه العادة الطيبة مادام حيا دافعه إنساني ومبتغاه رضى الله ثم ضميره حسب ما يقول اتبرع بالدم منذ أربع سنوات قد انكسر حاجز الخوف لدي ولم اواجه أي مشكلة أتبرع على أسس انسانية وأحث اصدقائي على التبرع يحتاج كل مستشفى في باكستان من الدم شهريا ثمانمائة وحدة يحصل عليها من متبرعين من جميع أنحاء البلاد ونظرا لانتشار مدمني مخدرات وتفشي كثير من الأمراض المعدية كاليرقان والسل والملاريا وغيرها فقد سن قانون يقضي بفحص الدم المتبرع به قبل نقله إلى المرضى لكن بعض المستشفيات الخاصة ما زال غير ملتزم بهذا الأمر نظرا لارتفاع تكلفة الفحص أصبح الناس اليوم أكثر إقبالا على التبرع بالدم فقبل ثلاثين أو أربعين سنة كان الخوف يتملكهم ويعتقدون أن التبرع بالدم يضعفهم ويؤثر على قدراتهم الجسدية والعقلية ما تحقق من إقبال على التبرع بالدم هو نتيجة حملات مكثفة من التوعية الصحية وندوات فالأمر لم يكن سهلا واستغرقت عملية تبديل المفاهيم لدى الناس عدة سنوات للتبرع بالدم لإنقاذ حياة الآخرين وأمر ذو قيمة بيد أنه لا بد اتخاذ الإجراءات الصحية الضرورية لكي لا يصبح متلقي الدام ضحية بحيث لا يدري أحمد بركات