مؤتمر دولي بكوالالمبور يدعو لإنقاذ عرقية الروهينغا المسلمة
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ

مؤتمر دولي بكوالالمبور يدعو لإنقاذ عرقية الروهينغا المسلمة

12/06/2015
تحولت أجزاء من الغابات الاستوائية عند الحدود الماليزية التايلندية إلى قبور جماعية فوقفت شاهدا على ما يتعرض له لاجئوا الروهنغيا على يد مهربي البشر تصفية اللاجئين جريمة أخرى ترتكب بحق عرقية مسلمة دون رادع لمرتكبيها بعد تهجير منسق للروهينغا من ميانمار للأسف يتجنب العالم استخدام مصطلح الإبادة الجماعية في قضية الروهينغا لأنها تجبرهم على التدخل مباشرة صعوبات في الحركة أصبح يعاني منها هؤلاء اللاجئون بعد جلوسهم أسابيع في قوارب مكتظة ثم في مخيمات احتجاز في الغابة تعرضوا فيها كما يقولون لأنواع مختلفة من التنكيل بينها القتل واغتصاب النساء على يد مهربي البشر وقد تركوا بعد أن ابتز المهربون أموال أسرهم في ميانمار دفنت جثث مع آخرين في معسكر الاحتجاز في الغابة أعتقد أنهم قتلوا لبيع أعضائهم وكانت كل مجموعة من الجثث توضع في قبر واحد وبعضها كانت متعفنة شهادة لامست أسماع شخصيات فاعلة اعتبرت قضية الروهينغيا جريمة حرب في ثاني مؤتمر يعقد في كوالالمبور التي لم يخفي مسؤولون سابقون فيها ندمهم على مساعدة ميانمار على الخروج من عزلتها الدولية بسبب نظامه الدكتاتوري دون الحصول على ضمانات من باحترام حقوق الإنسان يصف لاجئو الروهينغا معاملة مهربي البشر لهم بالوحشية هذا مع ضعف رد المجتمع الدولي على حملات الاضطهاد التي يتعرضون لها والتي لا تصل إلى حد تأمينهم في موطنهم الأصلي ميانمار الجزيرة