تطورات خارطة السيطرة العسكرية الأخيرة في سوريا
اغلاق

تطورات خارطة السيطرة العسكرية الأخيرة في سوريا

12/06/2015
تتغير خارطة السيطرة العسكرية في سوريا بشكل شبه يومي لكن التطورات العسكرية الأخيرة خصوصا شمال البلاد وجنوبها جعلت النظام ينزوي في مناطق محدودة تقدر بثلث مساحة البلاد أو أقل ولو بدأنا من إدلب حيث كانت أكبر خسائر النظام فيها أخيرا حتى فقد السيطرة شبه الكاملة على المحافظة شمال البلاد وبذلك أصبحت مواقع النظام ومناطق ثقله الأساسية محصورة في بعض المحافظات ولعل أبرزها مدينة اللاذقية على الساحل السوري وريف محافظة اللاذقية أيضا مناطق مثل جبلة والقرداحة والحصى وكسب ويسيطر النظام بشكل كامل أيضا على محافظة طرطوس على الساحل السوري إضافة إلى محافظة حمى ففيها يسيطر النظام على حمى المدينة وأجزاء في الريف مثل السقيلبية ومحردة والسلمية كما تسيطر قوات النظام على أجزاء واسعة من حمص أكبر محافظات البلاد مساحة حمص المدينة باستثناء حي الوعر وأجزاء من الريف قلعة الحصن وتل كلخ ومدينة القريتين شرق المحافظة كما يسيطر النظام أو يبسط نفوذه أيضا على العاصمة دمشق باستثناء بعض الأحياء في محيطها و يسيطر أيضا على مناطق واسعة في ريفها مثل النبك ويبرود ومعلولة وصيدنايا وقطنة إضافة إلى محافظة السويداء جنوب البلاد على الحدود مع الأردن فهو يسيطر عليها بشكل كامل وفيها تجري الآن معارك في محيط مطار الثعلة العسكري بعد أن تقدمت المعارضة في مناطق واسعة على حساب النظام في محافظة درعا المجاورة ما تبقى من أرض البلاد ويقدر بنحو سبعين في المائة من مساحة سوريا فهو تحت سيطرة إما قوات المعارضة وهي باللون الأخضر كما نشاهد أو تحت سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية وهو باللون الأسود أو تحت سيطرة حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي وها مناطق هذه باللون الأصفر وفي هذه المناطق أيضا يوجد مواقع محدودة للنظام أو بعض الجيوب كما في دير الزور والحسكة ودرعا والقنيطرة جنوبا ختام نشير إلى أن النظام فقد أجل المعابر الحدودية مع دول الجوار باستثناء تلك الموجودة على الحدود مع لبنان