اجتماع للفرقاء الليبيين في برلين برعايـة الأمم المتحدة
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ

اجتماع للفرقاء الليبيين في برلين برعايـة الأمم المتحدة

10/06/2015
لأول مرة منذ احتدام القتال بين الأطراف الليبية يلتقي الفرقاء الليبيون وجها لوجه وتحت سقف واحد في محاولة للتوصل إلى اتفاق ينهي الأزمة التي تعصف بالبلاد منذ سنوات ففي مباحثات ألمانيا الرسالة واضحة للجميع حسب تصريحات متكررة ومفادها إذا فشلت جولة برلين فهي مقدمة لتفكك ليبيا وإذا فشل الاجتماع فالرابح الوحيد هو الجماعات المتطرفة 23 شخصية ليبية في جولة حوار برعاية الأمم المتحدة والدول الخمس الكبرى الأعضاء في مجلس الأمن الأطراف الليبية تمثل مختلف ألوان الطيف السياسي لدينا الآن شيء الطويلة انها فرصة لكنها نادرة وقد تكون الفرصة الأخيرة لمنع ليبيا من الانهيار وردا على سؤال للجزيرة عن تناقض الدعوات من قبل النواب المجتمعين بطبرق بالمشاركة من عدمها وتأثيرها على مستقبل الوثيقة المقترحة قال المبعوث الأممي إلى ليبيا إن الأمل برد إيجابي من طبرق لايزال قائما ما هو مهم هو أن الأبواب ما تزال مفتوحة وأن المعتدلين أصبح أكثر قوة وأضحوا يشكلون الغالبية في المعسكرين لذلك نأمل أن يكون القرار النهائي لمجلس نواب طبرق إيجابيا الجلبة التي صاحبت طرح مسودة الرابعة للمقترح الأمم المقدمين الأطراف الليبية والتصريحات الاستباقية من قبل نواب طبرق بعدم المشاركة شكلت قلقا للجهات المنظمة لهذا الحوار لكن وبعد انطلاقه بدت علامات التفاؤل على وجه جميع الأطراف حدث إن أعضاء البرلمان اجتمعوا لتداول موضوع المسودة التي طرحت وفي الأخير قرر على أساس أن من الضرورة استدعاء لجنة الحوار للتشاور وهذا شيء طبيعي لأن هناك لغط في هذه المسودة وعدم تناغم من المسودة الثالثة إلى الرابعة في بعض المتغيرات اللي وجدها فيها وهذا إجراء طبيعي جدا ولكن لم يتطرقوا لتعليق مشاركة رسالة مجموعة الدول الخمس للفرقاء الليبيين واضحة لا لبس فيها في حال ضيق الخيارات وتمدد تنظيم الدولة الإسلامية من من خيار أمام أطراف الحوار إلا تجاوز الخلافات والتوصل إلى اتفاق أو دفع ليبيا نحو المجهول عيسى الطيبي الجزيرة برلين