عرض عسكري روسي في سبعينية الانتصار على النازية
اغلاق

عرض عسكري روسي في سبعينية الانتصار على النازية

09/05/2015
بعرض عسكري هو الأضخم في العصر الحديث توجت روسيا احتفالاتها بالذكرى السبعين للنصر على النازية في الحرب العالمية الثانية حرب كلفت العالم أكثر من خمسين مليون إنسان لم يأخذ منها كثير من الساسة برأي الرئيس الروسي ما يكفي من العبر في العقد الأخير أصبح البحث يتجاهل مبادئ التعاون الدولي التي وضعتها البشرية بعد معاناة الحرب رأينا محاولات إنشاء عالم أحادي القطب ونرى اليوم كيف تتسارع في النمو عقلية تحالفات القوة العسكرية كل هذا يهديد الأمن الدولي سبعينية النصر على النازية تأتي في أجواء دولية ملبدة على خلفية توتر العلاقة بين روسيا والدول الغربية هذه الأخيرة قاطع معظم قادتها عرض النصر في حين شارك فيه حلفاء موسكو القدامى والجدد في مشهد وصفته كثير من وسائل الإعلام الغربية بعرض آخر ديكتاتوريات العالم أصدقاء روسيا الأوفياء هم الروح الوطنية والقوات المسلحة هتلر لم يأخذ بعين الاعتبار الروح الوطنية العالية لدى شعبنا فهزيم في الحرب الأمريكيون يعون هذه النقطة لذلك يحاولون تحطيم الروح الوطنية لتدميري روسيا لأول مرة تشهد موسكو عرضين بمناسبة عيد النصر الأول عسكري برسائل سياسية والثاني شعبي تحت شعار فوج الخلود أكثر من مائتي ألف مواطن رفعوا صور آبائهم وأجدادهم الذين شاركوا في الحرب وقضوا فيها أو رحل قبل السبعينيات النصر على النازية النازية التي أعادت الانتشار من جديد في كثير من الدول الأوروبية بما فيها تلك التي لعبت دورا حاسما في القضاء عليها إبان الحرب العالمية الثانية زاور شوج الجزيرة موسكو