حكومة عبد الله الثني تنشئ مؤسسة وطنية جديدة للنفط
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ

حكومة عبد الله الثني تنشئ مؤسسة وطنية جديدة للنفط

08/05/2015
تحاول حكومة عبد الله الثني إنشاء مؤسسة جديدة للنفط بديلة لتلك الموجودة في العاصمة طرابلس تبيع النفط الليبي وتصديره لكن مصادر نفطية ذكرت أن المؤسسة الجديدة لم تتمكن حتى الآن من إقناع الزبائن بالشراء محاولة حكومة الثني بيع النفط تأتي بحسب رئيسها على خلفية عجزها على إيجاد موارد مالية تمكنها من تغطية مصروفاتها وكل ذلك بسبب الانقسام السياسي الذي تشهده البلاد حاليا وفي الحقيقة حتى هذه اللحظة لم تصرف الميزانية الطبيعية للحكومة الليبية المؤقتة وكل ما صرف لها هو عبارة عن مبالغ تم تحويلها من قبل المصرف إقراض الحكومة تم اقراضها من قبل المصارف التجارية حكومة الإنقاذ الوطني المنبثقة عن المؤتمر الوطني العام رفضت إنشاء مؤسسة وطنية جديدة للنفط واعتبرت أن مؤسسة النفط التي تتخذ من طرابلس مقرا لها هي المصدر الوحيد لبيع النفط الخام في ليبيا استنادا على قرار الأمم المتحدة 21 46 في عام 2014 في شهر مارس ينص بوضوح بأن المؤسسة الوحيدة المسؤولة على تصدير وشراء المحروقات هي مؤسسة نفط الموجودة في طرابس أما غيرها فهي مؤسسات وهمية وسوف يتم التعامل معها عن طريق المحاكم الدولية والنائب العام زاد استمرار الأزمة الليبية والصراع المسلح مخاوف المواطن الليبي الذي يعرف يقينا أن مورد بلده الوحيد حتى الآن هو النفط الذي يجب أن يبقى بعيدا عن التجاذبات السياسية والأمنية التي تشهدها البلاد حرص المجتمع الدولي على عدم إقحام المؤسسات السيادية في الصراع الدائر في ليبيا لكن رغبة بعض الأطراف في الزج بها في أتون الخلاف السياسي قد يؤثر سلبا على حياة المواطن الليبي المنهك أصلا جراء تردي الوضع الاقتصادي الراهن أحمد خليفة الجزيرة