متلازمة الرقاد.. مرض وراثي جديد
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

متلازمة الرقاد.. مرض وراثي جديد

05/05/2015
كل طفل مصاب بمرض وراثي يشكل مدخلا للمعرفة بالنسبة للطبيب العقيد محمد الرقاد مستشار الوراثة السريرية الذي شخص آخر 2010 حالات أطفال مصابين بأمراض وراثية لكنها لم تكن آنذاك كل الأمراض التي سجلت سابقا الممرضة والإستشارية سماح الطوالبه ساندت الطبيبة مكتشف المتلازمة في تتبع شجرة العائلة جينيا للمرضى وذويهم وبعد عمل مضن سجلت مجلة علمية محكمة للجينات بجامعة أوكسفورد مرضا جينيا جديدا باسم الطبيب الذي يعمل بالخدمات الطبية الملكية في الجيش الأردني بعد تحليل الدقيق لشجرة العائلة وناقشتا انا والدكتور محمد الرقاد والأعراض الموجودة عند الأطفال توقعنا أنه في حال جديد إحنا نتعامل معاها مش زابطة مع أي مرض مذكور في الطب واصل الطبيب الرقاد أبحاثه دون انقطاع على امتداد خمس سنوات وبحث عن إجابات لأسئلة هنا في الأردن كما في مختبرات متقدمة بمساندة متخصصين كبار في سنغافورة وفرنسا والولايات المتحدة الأمريكية يقول الطبيب الأردني أن العالم العربي ثريا بكل ما يتعلق بأسرار الجينات والعوامل الوراثية بينما ينقصة مختبرات متقدمة وميزانيات للبحث العلمي كي يحقق الأطباء تقدما أكبر في هذا المجال الحيوي خطا كان على المستوى الأر أند أيه إن الموروث أو الجين اللي هو الديسي بي اس جين أثبت أن الطفرة الوراثية في هذا الجين والتي يحملها الأبوابن والمؤكد عند الأطفال المصابين هي السبب في الحالة المرضيه عند الأطفال وبموازاة التثبت من الطفرات الجينية في تشخيص الأمراض الوراثية يستمر جهد المتخصصين لإيجاد علاج لتلك الأمراض ويشير الرقاد إلى أن الهدف الرئيسي من جهده العلمي يكمن في منع حدوث حالات جديدة داخل العائلة المصابة والحد من انتشار المرض علاوة على طلب فحص الأزواج قبل الإرتباط متلازمة الرقاد منجزا علمي يسجل الأردن الذي يشهد تطورا مستمرا في مستجدات الأمراض والأبحاث الطبية وبما يحقق تنافسية ضمن مستويات عالمية حسن الشوبكي الجزيرة