واشنطن: حادث تكساس ربما دبرته جماعات إرهابية أجنبية
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

واشنطن: حادث تكساس ربما دبرته جماعات إرهابية أجنبية

04/05/2015
ليلة الأحد الساعة السادسة وخمسون دقيقة في ضاحية دالاس بلدة كارلن يهاجم مسلحان مجهولان بأسلحة أوتوماتيكية مركزا محليا كان ينظم مسابقة فنية لرسم كاريكاتوري حول النبي محمد صلى الله عليه وسلم وقال الشهود إن الهجوم وتبادل إطلاق النار استغرق خمسة عشرة ثانيه جاءت الشرطة ومنعتنا من الخروج لم نر شيئا كانت العملية السريعة وظلت جثة المهاجمين على الأرض قرب سيارتهما عدة ساعات حتى تأكدت الشرطة من خلو السيارة والأماكن القريبة من أي متفجرات تقول الشرطة إن التحقيق مستمر لتحديد هوية المهاجمين وما إذا كان يتبعان لأي من المجموعة المسلحة الإسلامية التي تعتبرها واشنطن منظمة إرهابية ننظر في الأمر الآن ولا نستبعد العملية الإرهابية غير أننا نعمل مع السلطات الفدرالية وسنفهم ما حدث بالكامل يرى الخبراء الأمنيون أن هناك احتمالات كبيرة بأن المهاجمين الإثنين اتخاذ المبادرة دون توجيهات من أي مجموعات مسلحة بعينها القائمون على مسابقة رسوم الكاريكاتير قالوا إنها حرية التعبير ورأيهم في ممارسات من تصفهم بالمتوحشين هذا الإذعان من قبل الإعلامي والنخب الغربية يهدف لإبقائنا صامتين وهو أمر شائن أمام صمت السلطات حول هوية المهاجمين بدأ الحديث الآن في الإعلام عن بصمات تنظيم الدولة الإسلامية ليس هناك أي دليل على أن تنظيم الدولة الإسلامية شن ذلك الهجوم لكن يبدو أن شخصين متعاطفان مع التنظيمات الجهادية المتشدده قد حاول الانضمام للجهاديين في الصومال وواضح أيضا أن مسابقة رسم الرسول قادة شعورهم الديني تؤكد الشرطة بالفعل أنها كانت وفرت حماية كبيرة للحدث وقوة نيران كبيرة استعدادا لأي طارئ ناصر الحسني الجزيرة واشنطن