مخاوف اللاجئين بإسبانيا بعد سحب منظمات دعمها لهم
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ

مخاوف اللاجئين بإسبانيا بعد سحب منظمات دعمها لهم

29/05/2015
تأرق المهندس علي ضرار كوابيس كثيرا فلم يتخيل يوما أنه قد يضطر إلى التشرد رفقة أسرته منحته إسبانيا صفة لاجئ سياسي لكن المنظمة المكلفة بتأمين حقه وحق أسرته في الاستفادة من الضمانات التي تمنحها القوانين الدولية قطعت عنه جل المساعدات خشيته الآن أن تقطع عنه الكهرباء في قادم الأيام وأن تبيت أسرته في العراء بعد أن استعصى عليه دفع الأجرة حاليا نعتبر في حالة الضياع تماما يعني لأنه ليس هناك أي خطوة إلى الأمام نستطيع إمكانياتنا ما تسمح إنه نعملها وإذا لا يمكن إعادة الزمن إلى الوراء يعني رغم هذه الشهادات تقول الحكومة الإسبانية إنها بذلت جهود جبارة لمساعدة اللاجئين تصريح يجانب الصواب ترد اللجنة الإسبانية لمساعدة اللاجئين التي ترى أن القوانين الإسبانية تضع عراقيل كثيرة أمام طالبي اللجوء وهو ما جعل معظم الفارين من النزاعات يفضلون وجهات أوروبية أخرى على إسبانيا أن تحسن الظروف استقبال اللاجئين صحيح أن بلدنا يعيش أزمة اقتصادية لكن رغم ذلك هناك هامش لتوفير ضمانات مساعدات للاجئين مطالب يبدو أنها لا تجد آذانا صاغية لدى الحكومة الإسبانية التي انضمت إلى معسكر الرافضين لمقترح المفوضية الأوروبية الهادف إلى اعتماد نظام الحصص في توزيع اللاجئين بدول الاتحاد لدينا نسب بطالة تنخر مجتمعنا وتحديات كبيرة لحراسة حدودنا وهذا يعفينا من استقبال مزيد من اللاجئين يردد المحافظون الإسبان يعيش اللاجئون أوضاعا صعبة ورغم قلة عددهم ترفض الحكومة تعديل القوانين واستقبال مزيد من اللاجئين خيار تعزوه المنظمات الحقوقية إلى قرب إسبانيا من المناطق الساخنة وخشيتها من أن تتحول سواحلها إلى وجهة مفضلة للفارين من النزاعات أيمن الزبير الجزيرة