ردود الأفعال الدولية بعد فضائح الفساد في الفيفا
اغلاق

ردود الأفعال الدولية بعد فضائح الفساد في الفيفا

28/05/2015
مباراة قضائية مالية إعلامية أخلاقية في مقر الفيفا في زيوريخ صافرة البداية أطلقها مكتب التحقيقات الفيدرالي والسلطات السويسرية تحقيق مشترك دام سنة كاملة 160 صفحة من المعلومات والوقائع والأسماء والشهادات البطاقات الحمراء تتطاير أول المصابين أربعة عشر مسؤولا كبيرا في الاتحاد الدولي لكرة القدم تطالب أمريكا بترحيله إليها للاشتباه في تورطهم في رشا وغسيل أموال في قضايا تبدأ في ألف وتسعمائة وواحد وتسعين الأرجنتين تدرس طلبات ترحيل أمريكية في حق ثلاثة من رجال الأعمال الشظايا تكاد تصيب سمعة جنوب إفريقيا بعد تنظيمها وبطولة العالم 2010 السلطات ترد بشان بطولة العالم 2010 لا شيء يمكن أن يقحم حكومة جنوب أفريقيا ولكن لماذا تحركت القضية الآن في أذهان المسؤولين الروس كل شيء واضح محاولة لبسط هيمنة قضائية أمريكية خارج التراب الأميركي ويفشل السيد بلاتر في انتخابات تجديد رئاسة الفيفا البطاقات الصفراء تتطاير ليس السؤال متعلقا بتورط رئيس الإتحاد أملها نحتاج إلى مؤسسة تتمتع بالمصداقية وذلك أمر صعب من دون تغيير في القمة صرفنا خمسة وأربعين مليون دولار أسترالي من جيوب دافعي الضرائب ولم نفز بمونديال 2022 يتحدث الرجل عن نفقات الدعاية والإعلان وتنقلات الوفود وما إليها وليس عن رشى هل حان وقت المغارم شركات كبرى ترعى مناسبات رياضية عالمية قد تلغي عقودا بملايين الدولارات مع الفيفا وبنوك شهيرة يعتقد أن أموال الريشة المزعومة خطط في خزائنها بدأت تخشى حقا على سمعتها الشوط ومستمر الكرة في ملعب الاتحاد الدولي لكرة القدم