حوار بشأن إصلاح نظام التعليم في تونس
اغلاق

حوار بشأن إصلاح نظام التعليم في تونس

27/05/2015
لم يعد الأمر محل شك أو اختلاف فمناهج التعليم وبرامجه في تونس غدت في نظر الجميع في حاجة إلى إصلاح وتطوير إذ إن تدني المستوى الدراسي اضحى جليا وهو ما خلف تراجعا في مستوى التلاميذ أدركت وزارة التربية المشكلة فأطلقت حوارا مجتمعيا يهدف إلى إصلاح جوهر التعليم وسيستمر الحوار الذي تتصدره الوزارة بمعية الاتحاد العام التونسي للشغل وشبكة من الجمعية المدنية على مدى أشهر على أن يخرج بتوصيات تتضمن الإصلاحات اللازمة لكن ذلك لم يمنع مختصين في التربية من انتقاده إذ اعتبره حوارا متسرعا يخشون من توظيفه أيديولوجيا أو سياسيا حينما ننظر إلى القيادة الثلاثية التي أقرت لهذا الحوار الذي سمي حوارا وطنيا حول إصلاح المنظومة التربوية تنتابنا بعض الشكوك ينتابنا قلق إزاء مدى يعني موضوعية هذا الحوار باعتبار أنها الجهة المشرفة عليه تقريبا ملونة بلون واحد لكن وزارة التربية تنفي ذلك وتقول إن الحوار مفتوح للجميع وتؤكد أنها ترحب بتوسيع قاعدة تشاور من خلال إشراك كل المعنيين بالمنظومة التربوية إذ إن الهدف يبقى تطوير التعليم تريد أن تقطع مع المدرسة السابقة التي أبانت عن كثير من النقاط التراجع والتردي في ما يعرف بمخرجات التربية والتعليم أي إنه السعي الآن إلى أن تكون عملية الإصلاح ليست فوقية ولا نخبوية ولا صفوية ولا فئوية ولا تهم طرفا دون آخر إصلاح المنظومة التعليمية يعد أمرا هاما في تونس فالتعليم المجاني كان لعقود نقطة قوة الدولة وفرصة للمواطنين كي يرتقوا اجتماعيا بعيدا عن الجدل القائم حول الأطراف المشاركة في حوار إصلاح التعليم ومدى استقلاليتها يبقى إصلاح التعليم في تونس ضرورة عاجلة لإنقاذ مستقبل الأجيال القادمة حافظ مريبح الجزيرة تونس