حكومة كردستان تمنع كتب عشرة مـن كبار العلماء المسلمين
اغلاق

حكومة كردستان تمنع كتب عشرة مـن كبار العلماء المسلمين

26/05/2015
كتب إبن باز والألباني وبن عثيمين وسبعة علماء آخرين ممنوعة من التداول بعد الآن في إقليم كردستان بل ستسحب من الأسواق والمكتبات بحجة تطرفها وتحريضها على العنف اتخذ القرار بعد اتفاق بين وزارتي الثقافة والأوقاف صاحب فكرة منع كتب العلماء العشره موظف في الأوقاف منع الكتب يأتي بقرار من وزارة الثقافة وبمشاورة وموافقة وزارة الأوقاف الذي يهتم بالجانب الديني وفعلا تمكنا من منع كتب لعشرة شخصيات إسلامية كان أول الحضر في المعرض الدولي للكتاب الذي استضافته أربيل الشهر الماضي لكن الأمر لم يخرج إلى العلن لحساسية القرار شخصيات ذو توجه سلفي اعترضت على الحملة وتراها غير مجدية هذا قرار سلبيا على كردستان وشعبه هؤلاء العلماء سيطروا على الشباب بعدم انضمامهم للحركات الإرهابية كداعش وأصدر كتبا وسطية إحدى هذه الكتب صدر قبل تسعة عشر عاما وهو فتنه التكفير من تاليف الشيخ الألباني وعلق عليه كل من ابن باز وابن عثيمين وجميعهم ممن منعت كتبهم رغم تحذيرهم من فتنة التكفير جميع من منعت كتبهم سلفيون تقليديون وليس جهاديين لكن قرار المنع لم يفرق بينهم واعتبرهم على نسق واحد بجرة قلم منع أكثر من 500 كتاب لعشره من أهم العلماء المسلمين وهناك نية لمنع المزيد رغم أن أغلب هذه الكتب تدرس في الجامعات وتباع في عدد كبير من دول العالم وتستطيع الحصول عليها عبر الشبكة العنكبوتية ناصر شديد الجزيرة