وفاة البرلماني السابق الفلاحجي بالسجن بسبب الإهمال
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

وفاة البرلماني السابق الفلاحجي بالسجن بسبب الإهمال

25/05/2015
محمد الفلاحجي قيادي جديد من رافضي الانقلاب الذين دخلوا السجون المصرية وخرجوا منها جثة هامدة استغاثات كثيرة أطلقتها أسرة البرلماني الإخواني عن دائرة كفر سعد محافظة دمياط للتحذير من تدهور حالته الصحية وتعرضه لتليف كبديا قد يؤدي لوفاته لكن دون مجيب تحذيرات اللحظة الأخيرة ارسلتها منظمات معنية بحقوق الإنسان كمنظمة الكرامة في جنيف وكذلك نائب رئيس حزب الوسط حاتم عزام لوقف تعذيب الفلاحجي في سجن جمصة بدمياط وسرعة إنقاذه قبل الوفاة القيادي الإخواني محمد الفلاحجي اشتهر بقربه من أبناء دائرته وحرصه على تحقيق مصالحهم كما اهتم بقضايا الوطن والحرص على ضرورة الاقتصاص لشهداء الخامس والعشرين من يناير أطالب بشدة بلجنة تقصي الحقائق وأن يضم تقرير هذه اللجنة إلى ملف القضية حتى يشفي غليل اسر الشهداء كان الفلاحجي من أنشط النواب في أول برلماني للثورة ولم يكتفي بتقديم طلبات إحاطة بشأن قضايا الغاز لكنه كان يقدم الحلول أيضا الفلاحجي هو ثاني شخصية قيادية في الإخوان تلقى حتفها في السجن جراء التعذيب والإهمال الطبي خلال هذا الشهر فقط بعد وفاة زميله النائب فريد إسماعيل كما يعد الضحية رقم 265 التي تلقى حتفها جراء الإهمال في السجون منذ الانقلاب قبل نحو عامين