مسؤول أميركي: لا إرادة للجيش العراقي لقتال تنظيم الدولة
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ

مسؤول أميركي: لا إرادة للجيش العراقي لقتال تنظيم الدولة

24/05/2015
جيش بلغ تعداده مئات الآلاف مدجج بالسلاح ومدعوم بغطاء جوي دولي لكنه يفتقر للإرادة القتالية بهذه العين ترى واشنطن الجيش العراقي الذي تهاوى أمام تقدم تنظيم الدولة الإسلامية مستسلما غير مرغم متخليا عن الموصل وبعدها الرمادي عاصمة محافظة الأنبار حتى بات التنظيم على مشارف قاعدة الحبانية إحدى أكبر القواعد الجوية العسكرية في العراق تحاول القوات الأمريكية كما يقول أشتون كارتر وزير الدفاع الأمريكي تشجيع الجيش العراقي على الاشتباك المباشر لكن دون جدوى رغم أنه يفوق مقاتلي تنظيم الدولة في العدد والعدة وفقا لوزير الدفاع الأميركي لكنه انسحب من مواقع القتال ببساطة انتقادات لاذعة وجهها كارتر للحكومة العراقية بحديثه عن عدم جدوى الضربات الجوية ما لم تكن هناك قوات عراقية تتولى السيطرة على الأرض وتحافظ عليها تسلط التصريحات الأمريكية الضوء على الميزانية الضخمة التي انفقت على تسليح الجيش بإشراف الولايات المتحدة التي أصيبت ربما بخيبة أمل كبيرة تجاه أداء هذا الجيش في ميادين القتال أمر دفع الإدارة الأمريكية كما يقول سياسيون عراقيون إلى غض الطرف عن تنامي نفوذ مليشيا الحشد الشعبي رغم وجود اعتراضات أمريكية عليها وفي الوقت الذي تحاول فيه الولايات المتحدة الظهور بمظهر متماسكة في ظل الانتكاسات التي مني بها الجيش العراقي ثمة تجاذبات حادة تدور داخل الدائرة السياسية الأمريكية عن مدى قدرة حكومة حيدر العبادي على رأب الصدع الطائفي في البلاد خاصة مع امتناعها حتى الآن عن تسليح العشائر السنية في الأنبار مما يضع واشنطن وفقا لمسؤولين أميركيين أمام خيارات محدودة وصعبة لردع تقدم تنظيم الدولة من جهة وتحجيم النفوذ الإيراني داخل العراق من جهة أخرى وقد يقتضي تحقيق المعادلة الصعبة نشر قوات أمريكية مقاتلة في البلاد وهو ما لا ترغب واشنطن في حدوثه