التفوق الدراسي ليس مؤشرا على التفوق في الحياة
آخر تحديث: 2018/1/9 الساعة 22:10 (مكة المكرمة) الموافق 1439/4/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2018/1/9 الساعة 22:10 (مكة المكرمة) الموافق 1439/4/20 هـ

التفوق الدراسي ليس مؤشرا على التفوق في الحياة

24/05/2015
إلى هؤلاءالخريجون المتميزين بعلامة الف أقول أحسنتم وإلى الطلبة الذين حصلوا على علامة جيم أقول يمكن أن تصبحوا رؤساء يوم ما الرئيس الأميركي السابق جورج بوش كان يمزح إلا أنه للمفارقة لم يكن مخطئ هكذا علقت مواقع شبابية وتربوية أمريكية على خطاب بوش أمام طلاب بجامعة ساوثرن مثليست ذهبت أبعد من ذلك أعدت قائمة تضم رؤساء دول وشخصيات شهيرة كانوا خلال دراستهم مصنفين في خانة الطلبة المتوسطين أو طلبة علامة جيم فنجد كينيدي في عالم السياسة وستيفن جوبس مؤسس شركة أبل بحسب مختصين نفسيين فإن التحصيل الأكاديمي المتميز لا يمثل المعيار الثابت الوحيد لنجاح الفرد في مجتمعه فالنجاح في الحياة يتحدد بعوامل أخرى لعل أبرزها الشخصية والموهبة والعلاقات من جهتهم يشدد الخبراء التربويون على أن الخلل يكمن أساسا في المناهج التعليمية وفي قلة انفتاح المؤسسة التربوية على عالمها الخارجي ويطالبون بإصلاحات جذرية في أنظمة التعليم لكي تصبح المرآة العاكسة بقدرات الطالب والتلميذ الحقيقية حين يقتحم مستقبلا الحياة المهنية وفق هذا المنطق يحقق للمتميزين رفعوا راية النصر فقد نجحوا في معركة ساحتها محدودة وهي المدرسة لكن لا شيء يضمن فوزه في الجولة القادمة حين تنتقل المواجهات من المدرسة إلى الشارع إلى الواقع والحياة