العمل الشبابي الحر البعيد عن قيود الوظيفة في الكويت
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

العمل الشبابي الحر البعيد عن قيود الوظيفة في الكويت

23/05/2015
موقع إلكتروني أسسه قبل عشر سنوات شبان كويتيون برأسمال لم يتجاوز عشرة آلاف دولار يقدمون من خلاله خدمة الطلب من المطاعم عبر الإنترنت عام 2010 وجد محمد جعفر فرصة واعدة في هذا المشروع الشبابي فشتراء من مؤسسي وهو ما اعتبره بعض الناس مجازفة لاسيما وأن الأزمة الاقتصادية العالمية لم تكن آثارها قد تلاشت بعد اليوم وبعد أن توسعت الشركة الخدمية وصارت وجهة لمستخدمي الإنترنت للتعرف على جديد المطاعم استحوذت شركة روكيت إنترنت الألمانية على موقع طلبات دوت كوم في صفقة مليونية فتحت آفاقا جديدة أمام المشروعات الصغيرة أعطى إضافة جيدة في التركيز على نوع هذه الشركات شركات الخدمية الإلكترونية البزنز كما يقال وبالتالي أضافت بشكل كبير إلى توجه الإقتصاد العالمي والاقتصاديات أو الشركات التي تهتم في هذا المجال اللافت في قصة نجاح هذا المشروع الشبابي وانطلاقته عالميا هو جلبه أموالا أوروبية إلى البلد بعكس السائد حسب ما يرى خبراء في الاقتصاد خصوصا وأن كثيرا من أصحاب رؤوس الأموال المحلية يتطلعون إلى الاستثمار خارجا وتحاول الحكومة الكويتية توجيه الشباب نحو استكشاف ميادين العمل الحر من خلال تأسيس محفظة لتمويل المشاريع الشبابية الصغيرة والمتوسطة برأسمال يزيد عن ستة مليارات دولار الجزيرة الكويت