أزمة مياه شرب خانقة في كراتشي بباكستان
اغلاق

أزمة مياه شرب خانقة في كراتشي بباكستان

22/05/2015
نور بيبي لا تخفي غضبها وهي تتحدث عن أزمة مياه الشرب مستمرة في مدينة كراتشي الباكستانية منذ سنوات أزمة تسببت في انتشار الأمراض الجلدية وارتفاع أسعار صهاريج الماء التي باتت مصدر الرئيسية للمياه السكان يعتبرون القضية سياسية فمياه الحكومة تصلهم مرة كل يومين ولفترة محدودة لا توجد مياه في منطقتنا وغيابها سبب لنا مشاكل كثيرة شبابنا لا يجد عملا وأسعار صهاريج المياه ارتفعت إلى 1000 روبية وهو ما يفوق وإمكانياتنا أزمات المياه جسدتها رسوم كرتونية تظهر عمقها والإدارة المدنية تقول إنها تعمل على حلها أزمة المياه مازالت قائمة والحكومة تتخذ إجراءات فعالة لحلها الأمور أفضل مما كانت عليه قبل ثلاثة أسابيع حيث تحسنت بعض الشيء تجارة الصهاريج ازدهرت وبات ما يعرف بمافيات الصهاريج تتحكم في الأسعار محطات تحلية المياه في مدينة غير فعالة وتلف بعض الأنابيب وانقطاع الكهرباء أدى يتوقف ضخ المياه فمن أصل ثلاث محطات تعمل اثنتان فقط وتنتجان ثلاثين في المائة من حاجات السكان أمر فتح الباب على مصراعيه أمام المحطات الخاصة محطاتنا تزويد السكان بالماء النظيف ونحن نتقاضى أسعارا رمزية على أساسية بحوالى خسارة حل أزمة المياه يقتضي إنشاء محطات التحلية جديدة وإصلاح المحطات القائمة كما يرى السكان أزمة المياه تضاف إلى أزمة الكهرباء أمر يفاقم معاناة غالبية السكان كراتشي ويبدو أن مسلسل الأزمات طويل في ظل ما يقال عن فساد إداري وسوء تخطيط وتنسيق بين مختلف الجهات أحمد بركات الجزيرة كراتشي