ضغوط سياسية توقف قناة رابعة الفضائية
اغلاق

ضغوط سياسية توقف قناة رابعة الفضائية

02/05/2015
إدارة القمر الصناعي تلسات توقف بث قناة رابعة العدوية برر المجلس الأعلى الفرنسي للإعلام السمعي البصري القرار بأن القناة الرافضة للانقلاب في مصر خرقت بنود اتفاق الترخيص الممنوح لها وجاء في الرسالة أن ما تبثه قناة رابعة فيه اعتداء على كرامة الإنسان وتحريض على الكراهية والعنف وهو ما يتعارض مع قانون نص الحريات الفرنسي تبث قناة رابعة من استوديوهات في تركيا عبر وسيط على مدار القمر الصناعي الأوروبي يوتلسات ردت ادارة القناة على القرار الذي وصفته بالمفاجئ ببيان أوضحت فيه موقفها المستنكر والرافض جاء فيه أن خطاب إيقاف البث لا يتضمن مقاطع او مواد تلفزيونية تؤكد التهم المنسوبة للقناة وأضافت أن شركة البث الوسيطة ذكرت شفهيا لإدارة القناة أن القرار ناتج عن ضغوط سياسية قضية قناة رابع أثارت جدلا لم يتوقف بشأن الجهة التي تتحكم في بث القنوات العربية خاصة بعد أحداث الربيع العربي والصراعات التي قسمت المنطقة سياسيا ومذهبيا تبث القنوات العربية بشكل أساسي على القمرين هم عرب سات ونايل سات ومدارات بعض الأقمار غير العربية رسميا إدارة عربسات التابعة لجامعة الدول العربية مخولة لوقف بث بعض القنوات بقرار من الجامعة فعليا تلجأ بعض الدول للتشويش على القنوات التي تعتبر خطابها معاديا لها أما بالنسبة مسألة التحريض فلا شك أنه في أوج هذا الغليان السياسي والتصعيد الأمني في المنطقة يتهم كل طرف من الآخر ببث خطاب تحريضي ضده وقف بث أي قناة يخضع لقرار سياسي معلن تارة وسري تارة أخرى وكما يبدو لا توجد إدارة موحدة وفعالة تملك السلطة التحكم في المدارات التي تبث منها الفضائيات العربية أما سلطة قرار شركات البحث الوسيطة فتبدو تحت رحمة إدارة القمر الصناعي أو جهات سياسية معينة أحيانا كثيرة