معارك بين قوات النظام وتنظيم الدولة بمحيط مدينة تدمر
اغلاق

معارك بين قوات النظام وتنظيم الدولة بمحيط مدينة تدمر

17/05/2015
تتضارب الأنباء حول الوضع في مدينة تدمر بين كر وفر تدور معارك بين تنظيم الدولة الإسلامية وقوات النظام السوري على أطراف المدينة وداخلها أعلن التنظيم يوم أمس سيطرته على عدة مواقع داخل المدينة منها مبنى مديرية البادية شمال تدمر لكن سرعان ما انسحب منه إثر قصف كثيف من قوات النظام تنظيم الدولة الإسلامية يكثف هجماته على المدينة وأطرافها بهدف فتح طريق إلى مدينة حمص من الجهة الشرقية وضم مواقع التي يسيطر عليها في البادية شرقي سوريا إلى تلك التي يسيطر عليها غربي العراق فمدينة تدمر تتوسط سوريا وتضم العديد من حقول النفط والغاز وأحد أكبر المطارات الحربية في البلاد كذلك سجن تدمر الذائع الصيت وفي هذا السجن اعدم آلاف من عناصر جماعة الإخوان المسلمين زمن حكم الأسد الأب كما سجين فيه عشرات الآلاف من معارضي النظام كان تنظيم بدأ المعركة بسيطرته على قرية أرك القريبة من شركة الغاز في محيط تدمر وأعلن في وقت سابق عبر حسابه على الإنترنت سيطرته على حقل الهيل النفطي في محيط المدينة وأعلن كذلك قتل عشرات من قوات النظام من جهتها قالت وكالة سانا الرسمية إن سلاح الجو السوري قضى على عشرات ممن وصفتهم بالإرهابيين في محيط حقلي أرك والهيل القريبين من المدينة ودمر أسلحتهم وعتادهم ويبقى هاجس آخر لا يقل أهمية عن هم المعارك الدائرة بين التنظيم والنظام ألا وهو أهمية المدينة الأثرية وما قد يصيب إرثها التاريخية جراء المعارك فمدينة تدمر مدرجة على لائحة التراث العالمي وهي مغرقة في القدم إلا أن شهرتها تعود لزمن حكم الملكة زنوبيا التي حكمت منطقة شرقي المتوسط قبل ثمانية عشر قرن