اشتباكات بين قوات حفتر وشورى ثوار بنغازي
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

اشتباكات بين قوات حفتر وشورى ثوار بنغازي

16/05/2015
عام كامل مرة في بنغازي على انطلاق ما يعرف بعملية الكرامة بقيادة اللواء المتقاعد خليفة حفتر ومازالت الحرب مستمرة منذ أن أشعل جدوتها حفتر بحجة محاربة ما سماه الإرهاب دونما حسم يلوح في الأفق فبنغازي تعيش قلقا وترقبا وأيضا تململا جراء نقص المواد الأساسية فعجلة الإنتاج في المدينة توقفت تماما واقفلت المؤسسات العامة والخاصة ابوابها وهدمت مؤسسات تعليمية ومساجد وأحياء سكنية وقتل آلاف وجرح آلاف آخرون وإلى جانب ذلك نزح آلاف من بيوتهم خوفا من الملاحقة من قبل الموالين لحفتر فالإحصاءات الرسمية تشير إلى نزوح أكثر من ثمانية وعشرين ألف عائلة إلى مناطق ومدن ليبية أخرى وقد سقطت قذائف عشوائية في الآونة الأخيرة على أحياء تقع خارج نطاق الاشتباكات في المدينة وهي أحياء تشهد استقرارا نسبيا فقتل أكثر من عشرة أطفال على مدى يومين سقوط قذائف عشوائية على أحياء سكنية دفع بعثة الأمم المتحدة في ليبيا إلى تصنيفها في نطاق جرائم الحرب التي يحظرها القانون الإنساني الدولي وطالبت بوضع حد لدوامة العنف وإلى جانب ذلك أكدت البعثة الأممية في بيان لها أن الحل العسكري لإنهاء الصراع المسلح في ليبيا أمر مرفوض دوليا وأن التوصل إلى اتفاق سياسي بالتحاور هو خير وسيلة لتحقيق العودة إلى عملية الانتقال الديمقراطي وتسعى الأمم المتحدة إلى إيجاد حلول تنهي الأزمة الليبية التي تتسع رقعتها في بنغازي وهو ما يضع مبعوثها إلى ليبيا برناردينو ليون أمام امتحان قد يكون صعبا حول قدرته على جمع الصف الليبي وإعادة الاستقرار إلى الليبيين