استيلاء إسرائيل على مبان أثرية في عكا
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ

استيلاء إسرائيل على مبان أثرية في عكا

16/05/2015
تسمى بقاهرة نابوليون وقد هزمته عند عتبتها فلم ينجح في اقتحام أسوارها عكا أكثر من أربعة آلاف عام من الحضارة تزور هويتها وتطمس معالمها الحقيقية كي تجعل منها إسرائيل رغما عن التاريخ مدينة إسرائيلية يجري تغيير أسماء الشوارع تغيير أسماء الحارات تغيير أسماء الساحات نحن نلاحظ أن هناك الكثير من اللافتات التي تدل على أحداث وتواريخ يهودية مع تجاهل تام لكل ما سوى ذلك من تواريخ إسلامية وعربية هذا خان العمدان لم تأبه بلدية عكا بقيمته التاريخية والأثرية وعرضته للبيع كان شرط المستثمر لشرائه إخلاء العائلات العربية التي تسكن قربه لكن هذه العائلات أبت أن تبيع بيوتها وهذا سور عكا الأثري تعرض أجزاء كثيرة منه للإيجار والبيع وعلى هذا الجزء أقامت جمعية يهودية متحفا ليحكي عن تاريخ عكا بالطريقة واللغة العبرية قبل خمسة عشر عاما أدرجت منظمة اليونيسكو البلدة القديمة في عكا ضمن قائمة التراث العالمي ومع ذلك فإن السلطات لا تعمل على صيانتها وترميمها مدينة التراث العالمي تقتضي أن يكون أولا وفي المركز وليس الحجار وليس البناء القديم إنما الإنسان إسرائيل بسياسة الاستعمارية العقلية الإستيطانية الكولونيالي تريد الحجر تريد تحويل لمركز إما سياحي أو إستثماري يعني لاحظنا سياحي عبر إفراغه من سكان عرب تهويد عكا لا يقتصر على المباني الأثرية إذ لا تنفك إسرائيل عن محاولاتها لإخراج أهل البلدة القديمة من بيوتهم تماما كما هجرت غالبيتهم قبل سبعة وستين سنة قد يختصر مشهد هذا المبنى الجديد داخل البلدة القديمة في عكا مخططات إسرائيل لتهويد المكان وقد تختصر عكا حكاية المدينة الفلسطينية وقصة شعب كان يملك الأرض والبيت وأوضح إما لاجئا أو مستأجرا في أرضه وإما حالما بالعودة إليها نجوان سمري الجزيرة عكا