مقتل وإصابة عشرات من الأمن العراقي والصحوات بالرمادي
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ

مقتل وإصابة عشرات من الأمن العراقي والصحوات بالرمادي

15/05/2015
فجر الجمعة هاجم مسلحو تنظيم الدولة الإسلامية مدينة الرمادي في الأنبار ورغم المواجهات العنيفة مع قوات الأمن وصحوات عبر المسلحون بسرعة نهر الفرات ودخلوا من الناحية الشمالية للمدينة التي تبعد 110 كيلومترات إلى الغرب من بغداد مجمع الأبنية الحكومية كان الهدف إستعمل المسلحون عدة سيارات مفخخة فجرت لاستهداف مبنى المحافظة وقيادة عمليات الشرطة وباقي النقاط العسكرية يضم المجمع مباني مجلس محافظة الأنبار وقيادة الشرطة والإذاعة والتلفزيون مصادر طبية وأمنية أفادت بسيطرة التنظيم بالكامل على حي الجمعية شمال المدينة وحي الضيلة بمحيط المجنمع ورغم تراجع القوات الأمنية إلى قيادة عمليات الأنبار وحاجتها إلى تعزيزات عسكرية وفق ما تقول مصادر في الشرطة إلى أن اشتباكات تندلع بين فترة وأخرى في أحياء المدينة وضباط في القوات العراقية يتحدثون عن سيطرة هذه القوات على بعض المناطق وشن هجمات مضادة على مسلحي التنظيم خلفت المعارك عشرات القتلى والجرحى من القوات الأمنية والصحوات واحدة المعارك بين الطرفين تؤشر إلى ارتفاع عدد الضحايا مع إفادة شهود عيان عن أن العديد من الجثث لا تزال في ساحة المواجهات مع تعذر رفعها الهجوم المباغت وسريع أصاب المدنيين بحالة هلع فالمعارك باتت داخل مدينتهم وفي شوارعها سارعوا إلى حزم ما تيسر لهم حمله وفروا من وطأة المواجهات وبسبب قيام تنظيم الدولة الإسلامية بالبحث عن أسماء تنتمي للقوات الأمنية والصحوات لتبدأ بذلك موجة نزوح جماعية جديدة داخل حدود العراق