معارك عنيفة بين قوات النظام وتنظيم الدولة في تدمر
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ

معارك عنيفة بين قوات النظام وتنظيم الدولة في تدمر

14/05/2015
المعارك العنيفة بين مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية وقوات النظام السوري في مدينة تدمر أهم وأكبر مدن البادية السورية تركزت في المنطقة الصناعية وحاجز مكتب الدور محطة وقود الخطيب في الأحياء الشمالية والشرقية من المدينة وقالت وكالة أعماق المقربة من تنظيم الدولة إن عناصر التنظيم استطاع السيطرة على برج الإشارة أعلى نقطة جغرافية في المدينة كما يطل هذا البرج على مطار تدمر العسكري الذي تعرض لقصف بصواريخ من نوع غراد حسب مصادر التنظيم وحسب وكالة أعماق أيضا فإن قوات النظام استقدمت تعزيزات كبيرة إلى مدينة تدمر في محاولة لصد الهجوم الذي يشنه مقاتلو التنظيم على المدينة من جانب آخر قالت وكالة سانا الرسمية إن قوات النظام السوري وجه ضربات مركزة ضد مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية إثر محاولتهم التسلل إلى حقل الهيل جنوب بلدة السخنة وأوقع العشرات منهم قتلى ومصابين وتعد مدينة تدمر إضافة لمدينة السخنه التي سيطر التنظيم عليها في وقت سابق من أهم مدن البادية السورية لموقعهما الجغرافي المتوسط في البلاد كما تضم العديد من المواقع الأثرية والعسكرية الهامة لقوات النظام كالسجن والمطار العسكريين ومستودعات تسليح كبرى وحسب مراقبين فإن تنظيم الدولة الإسلامية يهدف من هذه المعارك في تدمر بريف حمص الشرقي والسخنة وغيرهما من مدن البادية السورية ربط مناطق سيطرته التي تمتد من بعض المناطق القلمون الشرقي بريف دمشق جنوبا وحتى دير الزور شرقا وتضييق الخناق على قوات النظام المحاصرة هناك فضلا عن سيطرته على موارد اقتصادية هامة متمثلة في عدة آبار نفطية وحقول للغاز تضمها المنطقة كما تعني سيطرته على مساحة جغرافية شاسعة تعادل تقريبا ثلث مساحة سوريا