المعارضة التونسية تتهم الحكومة بالفشل في تحقيق أهدافها
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ

المعارضة التونسية تتهم الحكومة بالفشل في تحقيق أهدافها

14/05/2015
شبان يحرقون أحد مراكز الأمن في الفوار في جنوب تونس بعد اشتباكات مع قوات الأمن منذ أيام احتجاج عنيف على خلفية مطالب اجتماعية واقتصادية أما هنا في وسط العاصمة تونس فنسب الاضراب زادت بصفة ملحوظة في الكثير من القطاعات مثل الصحة والتعليم واستخراج الفوسفات مع صعود حكومة الحبيب الصيد إلى سدة الحكم في حين زادت مشاغل المواطنين الكثيرة وهو ما جعل معارضي الحكومة داخل مجلس النواب يعتبرونها قد أخفقت في تحقيق أي إنجاز خلال الأشهر الثلاثة الأولى من عمرها وفي مقابل ذلك يرى مساندوا الحكومة أنها نجحت خلال المائة يوم الأولى من عملها في تحقيق الأمن للتونسيين بعد توجيه ضربات موجعة لخلايا الإرهابيين اذ تقول الأحزاب الأربعة المكونة للائتلاف الحكومي وعلى رأسها حركة نداء تونس والنهضة إن حجم التحديات الأمنية والاقتصادية والاجتماعية يزيد من صعوبة مهمة حكومة الصيد تظل المشاكل المطروحة على بلادنا والقضايا المطروحة على بلادنا من الحجم الثقيل الذي تعجز أي حكومة في العالم على أنها تحقق فيها نتائج إيجابية في غضون 90 يوم أو مائة يوم بالتوازي مع ذلك يرى التونسيون دون استثناء أن بلادهم قد نجحت نسبيا مقارنة بباقي الدول التي عرفت ثورات مماثلة لكن النجاح بدا سياسيا فقط حيث لم يترجم لا اقتصاديا ولا اجتماعيا فالبلاد تعرف أزمة اقتصادية خانقة زادت معها معدلات الفساد في حين بقيت نسب البطالة مرتفعة إذا كان الاختلاف حاصلا بين الأحزاب السياسية حول تقييم عمل الحكومة فثمة شبه إجماع حول الصعوبات التي تعيشها البلاد صعوبات تحتاج إلى تكاثف الجهود لحلها حافظ مريبح الجزيرة تونس