خطة يابانية لتطوير الفضاء
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ

خطة يابانية لتطوير الفضاء

13/05/2015
من مركز وكالة الفضاء في جزيرة تانيغاشيما تطلق اليابان صواريخها التي تحمل الأقمار الاصطناعية الكثير من المواطنين يزورون الجزيرة لمشاهدة عمليات إطلاق الصواريخ لكن قليلا منهم فقط يعلمون مهمة الأقمار التي تحملها تمتلك طوكيو عشرة أقمار لأغراض أمنية وهي تراقب المنشآت الصاروخية والنووية لكوريا الشمالية يتم حاليا إطلاق منظومة من سبعة أقمار لزيادة دقة تحديد المواقع من بضعة أمتار حاليا إلى سنتيمتر واحد وسيسهم ذلك في ضمان الأمن القومي من خلال القدرة على مراقبة تحركات القوات الأجنبية يفرض الدستور السلمي لليابان الكثير من القيود على تحركات القوات خارج حدود البلاد ولذلك يمثل جمع المعلومات الاستخباراتية بواسطة الأقمار الاصطناعية خط الدفاع الأول عن اليابان وتتسابق الكثير من الجهات لدخول صناعة الفضاء بعد أن فتحت الحكومة باب تطوير الأقمار الصناعية على مصراعيه تعتزم اليابان إنفاق 50 مليار دولار على مدى السنوات العشر القادمة لتطوير الفضاء لأغراض أمنية لكن صناعة الأقمار الاصطناعية لم تعد تقتصر على المؤسسات الحكومية هذا نموذج بالحجم الحقيقي لقمر صناعي تقوم بتصنيعه شركة صغيرة داخل مقرها هنا في وسط طوكيو داخل غرفة معقمة في مقر الشركة يقوم مهندسون شبان بصنع ما تعرف بالأقمار الصناعية فائقة الصغر التي قد يصل وزنها إلى بضعة كيلوغرامات فقط وقد أطلق حتى الآن ثلاثة أقمار لمراقبة حالة الطقس والتقاط صور للأرض الأقمار الكبيرات تستطيع مراقبة موقع محدد مرة واحدة في اليوم أما إذا أطلقت عشرات الأقمار الصغيرة ذات التكلفة المنخفضة ووضعتها على نفس المدار فستتمكن من مراقبة الموقع على مدار الساعة تطوير الفضاء وإن كان لأغراض أمنية يؤدي إلى انتشار تقنيات صناعة الأقمار الاصطناعية ويفرض هذا الأمر بحد ذاته تحديا أمنيا فادي سلامة الجزيرة طوكيو