تنظيم الدولة يفرج عن أكثر من مائتي إيزيدي
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

تنظيم الدولة يفرج عن أكثر من مائتي إيزيدي

09/04/2015
بدون مقدمات وبلا ضجيج إعلامي فاجأ تنظيم الدولة الإسلامية الجميع بإفراجه عن أكثر من مائتي يزيدي كان يحتجزهم منذ أشهر الجانب الكردي الذي تولى مهمة استلام المفرج عنهم لم يتحدث عن مفاوضات أو صفقات سبقت عملية الإفراج معظم المفرج عنهم رجال ونساء كبار في السن بدت عليهم آثار تعب وإنهاك من رحلة بدأت كما أفاد بعضهم من مكان احتجازهم في تلعفر مرورا بمناطق يسيطر عليها التنظيم ثم انتهت قرب كركوك حيث استلمهم الجانب الكردي لم يتحدث المفرج لأقربائهم عن ظروف احتجازهم بقدر حديثهم عن فقدانهم الأمل ومشاعر القلق التي كانت تنتابهم وهم رهن الاحتجاز ليست هي المرة الأولى التي يخرج فيها تنظيم الدولة عن يزيديين فقد سبق له أن أفرج قبل أشهر عن 200 في ظروف مماثلة وكان تنظيم الدولة قد بث بعد سيطرته على سنجار تسجيلات مصورة أراد من خلالها بيان طبيعة المعاملة الحسنة التي قال إنه يعامل بها الإيزيديين كما تضمنت التسجيلات اشهارا مئات اليزيديين إسلامهم يقول التنظيم انه حصل طواعية من غير إكراه شكل نزوح اليزيديين بعد سيطرة تنظيم الدولة على سنجار في آب أغسطس وما رافقه من روايات تتحدث عن تعرضهم لانتهاكات مروعة السبب الرئيس وراء قيام التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة لمحاربة تنظيم الدولة الإسلامية وكان الرئيس أوباما قد أمر في الثامن من آب أغسطس سلاح الجو الأميركي بالتدخل لفك حصار قال إن تنظيم الدولة يفرضه على اليزيديين في جبل سنجار ثم ألقت طائرات أمريكية مساعدات غذائية ووجهت ضربات إلى مواقع التنظيم هناك