دار العدل في حوران بسوريا تفرج عـن 8 لبنانيين
اغلاق

دار العدل في حوران بسوريا تفرج عـن 8 لبنانيين

08/04/2015
سائقو شاحنات النقل الخارجي اللبنانيين اولئك سلموا إلى دار العدل في حوران من أجل إطلاق سراحهم على أن ترد إليهم بعدئذ جميع حاجياتهم وأوراقهم الثبوتية جبهة النصرة كانت قد تحفظت عليهم عقب سيطرة المعارضة على معبر نصيب الحدودي مع الأردن بدواعي كان من أهمها الحفاظ على حياتهم وممتلكاتهم من القصف الذي استهدف المعبر آنذاك نتيجة الفوضى التي حدثت في المعبر أثناء التحرير قامت بعض الفصائل بالتحفظ عليهم حفاظا على أمنهم طلبت محكمة الدار العدل إيصالهم إليها والحمد الله استجابة الفصائل ذلك احتجزت لدى جبهة النصرة وكانت المعاملة الجيدة شلون من تحت القصف وأخذونا على مطرح آمن والحمد لله جابونا إلى دار العدل وعاملونا معاملة كويسة وطلبنا منهم أن يصولونا ليد آمنة كرمال نصل لأهلينا اللبنانيون 8 صاروا في ضيافة مدنيين سوريين وقد عتبه على حكومة بلادهم قائلين إنهم تواصلوا معها قبل احتجازهم وإنها لم تبحث عنهم كما طالب الحكومة اللبنانية بالتواصل مع السلطات الأردنية من أجل إخراجهم عبر الحدود السورية باتجاه الأردن شباب هون بأحد الفصل كانوا عم بيبروموا علينا ليعرفونا وين أكثر من الدولة اللبنانية وأنا واثق ان الدولة اللبنانيه ما اتحرك لساكن لانو الدولة اللبنانية إحنا ما منهمها خوفنا الوحيد نحنا بيننا وبين أنفسنا منكون مصيرنا بمصير إخواننا العسكريين بلبنان انتهى اليوم مسلسل احتجاز السائقين اللبنانيين في محافظة درعا بعد أن سلمتهم جبهة النصرة إلى دار العدل لتبدأ معاناته وصولهم إلى ديارهم حسب ما يقولون عبر الحدود الأردنية محمد نور الجزيرة من دار العدل في محافظة درعا