أردوغان يبحث الملفين السوري واليمني بإيران
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ

أردوغان يبحث الملفين السوري واليمني بإيران

07/04/2015
تبدو وكأنها قمة إيرانية تركية وأشبه بتحرك استباقي لتداعيات محتملة في الساحة الإقليمية فأردوغان كان قد رفع السقف عندما وصف النفوذ الإيراني في المنطقة بالمزعج وطالب طهران بسحب قواتها من سوريا والعراق واليمن تصريحات أزعجت المسؤولين الإيرانيين كثير فطالب بعض النواب حكومة روحاني بإلغاء الزيارة البلدان متفقان على وقف العنف والإرهاب والتطرف في المنطقة لدينا نقاط اشتراك بشأن سوريا واليمن والعراق نؤكد على أهمية وقف إطلاق النار في اليمن وإنهاء العمليات العسكرية والسماح بدخول المساعدات الإنسانية في العراق يدمر التاريخ والثقافة والإنسانية وفي سوريا قتل 300 ألف شخص كلهم من المسلمين وهذا ما لا نقبله يجب أن نجلس ونتحاور لوقف القتل وسفك الدماء في المنطقة وبعون الله بإمكاننا التوصل لنتيجة جيدة في ملفات البحث يبدو التفاهم غائبا بشأن الأزمة السورية وبشأن اليمن تبدو الطريق غير سالكة حتى في وجود وساطة فتركيا تؤيد عاصفة الحزم ضد الحوثيين وطهران تراها خطأ استراتيجي لكن يبقى الثابت لدى طهران وأنقرة عدم التضحية بالعلاقات الثنائية على مذبح الخلافات الإقليمية إيران وتركيا تتنافسان في سوريا والعراق وكل طرف يحاول ألا يخسر وتتضرر علاقاتهما إيران تتفهم الموقف التركي تجاه اليمن وتدرك أن تركيا لا تريد توسع النفوذ الإيراني في المنطقة إقتصاديا العلاقات أفضل حالا حيث وقع الطرفان عدة اتفاقيات للتعاون الاقتصادي بهدف زيادة التبادل التجاري بينهما إلى 30 مليار دولار إذا كانت التفاهمات الإيرانية التركية قد أسهمت سابقا في تخفيف حدة التوتر في أكثر من ساحة فإن تحركات أنقرة وطهران اليوم تبدو معنيه برسم خارطة الطريق لتجنيب المنطقة تداعيات خطيرة عبد الهادي طاهر الجزيرة