الحزن يهيمن على احتفالات المسيحيين بكينيا بعيد الفصح
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

الحزن يهيمن على احتفالات المسيحيين بكينيا بعيد الفصح

05/04/2015
لا يتجه هؤلاء الكبار والصغار إلى ثكنة عسكرية او منطقة محظورة يتم تفتيشهم إنهم متجهون إلى الكنيسة ليحتفلوا بعيد الفصح هذا العيد الذي أطل عليهم مخضب بلون الدم بعد أن استهدفت حركة الشباب الصومالية المسيحيين في جامعة غاريسا وقتلت ما يقارب المائة وخمسين طالبا بل وهددت باستمرار العمليات ضد الكينيين وتوعدتهم بحمامات دم أخرى على حد تعبيرها في المشهد عائلات وصلت للمشفى تستلم جثث أقاربها لا يتقبلون فقدهم بعد أن انتظروا عودتهم من الجامعة هاهم يستلموهم جثثا هامدة بل ويصعب التعرف عليها أمضينا ما يقارب عشرين دقيقة للتعرف على زميلنا فالجثث مشوهة تماما المجزرة تركت أثرها حتى على الناجين منها بعض الطلاب لم يكن يعي ما يحدث فكان يركض خوفا باتجاه مطلقي النار يتلقى طلقات تنهي خوفه وحياته مشاهد القتل الدموية تركت أثارا دائما في نفوس ما كان شاهدا على ما جرى لقد فقدت الكثير من أصدقائي أيا كان ما حدث أيا كان الفاعل هذا لا يهم لن ننسى ما حدث في تلك الغرف أنا لا أستطيع العودة إلى هناك عدة أيام مرة منذ أن حادثة المجزرة لا يستطيع سكان المدينة تجاوز الصدمة أو التغاضي عما حدث خصوصا وأنهم كانوا على استعداد للاحتفال بعيد الفصح عيد أتى مخضبا بالدماء هذا العام