بنك استثماري عالمي يجذب دولاً كبرى لعضويته
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

بنك استثماري عالمي يجذب دولاً كبرى لعضويته

04/04/2015
بعد اليأس من إصلاحات طال انتظارها من المؤسسات المالية الدولية مثل البنك وصندوق النقد الدوليين ها هي الصين تعطي لأسيا أملا جديدا في التنمية وذلك من خلال مبادرة لثاني أكبر اقتصادات العالم بإنشاء البنك الآسيوي للاستثمار في المرافق الأساسية وذلك برأسمال مبدئي بلغ 50 مليار دولار ومن المتوقع أن يصل رأسمال هذا البنك إلى 800 مليار دولار خلال عشر سنوات تقود الصين المشروع وتساهم بنصف ميزانيته إلى جانب نحو خمسين دولة من مختلف القارات سيكون بنك آسيا للاستثمار في المرافق الأساسية مفتوحا أمام الجميع نرحب بمساهمة جميع الدول من قارة آسيا وخارجها ونفتح ذراعينا لجميع الأصدقاء في العالم كي يشاركوا منذ الإعلان عن الفكرة سعت الولايات المتحدة إلى تشكيل جبهة مناهضة مع حلفائها وإقناعهم بعدم الانضمام إلى البنك وذلك خوفا من تحديات قد يضعها البنك الجديد أمام البنك الدولي وصندوق النقد الدولي اللذين تهيمن عليهما واشنطن وخوفا من أن يصبح وسيلة للتعبير عن مصالح الصين الاستراتيجية لكن ما يراه الصينيون غير ذلك بالنظر إلى ما وصل إليه الاقتصاد الصيني من نمو حتى أضحى ثاني أضخم اقتصاد في العالم غدت الولايات المتحدة تشعر بقلق من تنامي نفوذ الصين ومن بناء أنظمة جديدة لا تتوافق والمصالح الأمريكية غير أن واشنطن عادات وأبدت استعدادها لقبول البنك كمكمل لمؤسسات مالية دولية قائمة ولأن البنك يهدف إلى دعم مشاريع النقل والطاقة وغيرها من مشاريع البنية التحتية في المناطق الآسيوية الفقيرة فقد دفع ذلك دول أوروبية للانضمام إليه فالاحتياجات المتزايدة للاستثمار في آسيا تهيئ فرصا كبيرة للشركات الأوروبية تخطط الصين لتشجيع استخدام اليوان لتسوية معاملات في البنك الآسيوي للاستثمار في البنية التحتية وذلك سعيا وراء تدويل عملتها وتعزيز استخدامها في آسيا والمحيط الهادئ ناصر عبد الحق الجزيرة