المعارضة تهاجم مركز قيادة جيش النظام بريف إدلب
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

المعارضة تهاجم مركز قيادة جيش النظام بريف إدلب

04/04/2015
معركة السيطرة على قرية المسطومة ومعسكر الطلائع فيها بدأت بتمهيد عنيف من قوات المعارضة بمختلف أنواع الأسلحة الثقيلة التي تملكها وتهدف إلى السيطرة على مركز قيادة جيش النظام فيما تبقى من مناطق يسيطر عليها في ريف إدلب معسكر مسطومة وهو مقر قيادة قوات النظام في هذه المنطقة وان صح القول هو رأس أفعى ونعد جميع الأخوة بقطع هذا الرأس انشاء الله مناطق ريف إدلب التي بقيت تحت سيطرة جيش النظام تقع على الطريق بين محافظتي إدلب واللاذقية وهي مدينة أريحا وجسر الشغور وبعض القرى المحيطة بها باتجاه اللاذقية وتسعى المعارضة للوصول إليها لتسيطر على كامل محافظة إدلب ضمن معركة تحرير إدلب يقوم جيش الفتح لملاحقة فلول عصابات الأسد المنسحبة من مدينةادلب باتجاه قرية المسطومة ومعسكر الطلائع والقرميد وقرية مصيبين والحمد لله رب العالمين التمهيد مستمر وفي محاولة ومحاولات الاقتحام بدأ مقاتلو المعارضة الهجوم من محورين وهم يشعرون بالثقة بعد نصر مدينة إدلب على حد تعبيرهم استخدام السلاح الثقيل أكثر ما يميز المعركة وتبدو أسلحة النظام التي حصلوا عليها من مواجهات سابقة وافرة على خلاف المعارك الماضية قام جيش الفتح في التمهيد على بلدة المسطومة ومعسكر المسطومة بالدبابات والمدافع الثقيلة ما أدى إلى إصابات مباشرة بين عصابات الأسد ورأينا سيارات الإسعاف تنقل القتلى عصابات الأسد باتجاه مدينة أريحا معارك عنيفة تخوضها قوات المعارضة في قرية المسطومة ومعسكرها مع جيش النظام المنسحب من مدينة إدلب وقد تحصن في هذين الموقعين صهيب الخلف الجزيرة من مشارف قرية المسطومة بريف إدلب