معارك كتائب المعارضة وقوات النظام في ريف اللاذقية
اغلاق

معارك كتائب المعارضة وقوات النظام في ريف اللاذقية

30/04/2015
معارك في ريف اللاذقية الشمالي بين قوات النظام السوري وفصائل المعارضة المسلحة اندلعت عندما شنت قوات النظام المتمركزة في قمة النبي يونس هجوما للسيطرة على قرى جب القار وجب الأحمر ومواقع أخرى تسيطر عليها المعارضة المسلحة في ريف اللاذقية وقالت المعارضة إنها قتلت خلال هذه المعارك عددا من جنود النظام في المنطقة الواقعة بين قرية ميرك شيلى وتلة الشيخ محمد كما دمرت عدة آليات ثقيلة للنظام وتعد قرى جب الأحمر وجب الغار وقمة النبي يونس في ريف اللاذقية مناطق هامة لقوات النظام والمعارضة المسلحة على حد سواء فهي تشرف على جسر الشغور في ريف إدلب وسهل الغاب في ريف حماة الغربي فضلا عن إشرافها على عديد من قرى جبل الأكراد في ريف اللاذقية كما أنها تقع في طرق حيوية تصل بين مناطق سيطرة النظام في ريف اللاذقية وحما وتأتي هذه المعارك التي بدأها النظام في ريف اللاذقية بعد خسارته عديدا من المواقع العسكرية الهامة في إدلب وريف حماة وذلك سعيا منه على ما يبدو لتخفيف الضغط عن قواته المحاصرة في إدلب وفتح طرق إمداد أو انسحاب لها وإبقاء المعارك والاشتباكات مع قوات المعارضة المسلحة بعيدة عن اللاذقية وطرطوس الخزان البشري الأهم لقوات النظام