حماس تحذر السلطة من مواصلة الاعتقالات في الضفة
اغلاق

حماس تحذر السلطة من مواصلة الاعتقالات في الضفة

30/04/2015
كتلة الوفاق الإسلامية عدد الأصوات 3400 مجموع المقاعد 26 كان يمكن للأمر أن ينتهي هنا لو أن المكان غير المكان والفائزة غير من فاز جامعة بيرزيت في الضفة الغربية المحتلة معقل الحركة الطلابية الفلسطينية وقلعة اليسار الحصينة تصوت بما يتجاوز النصف لمجلس طلابي إسلامي فازت الكتلة الإسلامية ففتحت أبواب النار والتنابذ السياسي وظهر الافتراق جليا بين الشعر والتطبيق ظهر سلطة تحت الاحتلال تحمل مشروع تحرير نسخة مكررة عن النظام العربي الرسمي كان رد فعل السلطة الفلسطينية على الانتخابات في الجامعة حملة اعتقالات واسعة بين الطلاب بينهم رئيس الكتلة جهاد سليم وأيمن أبو عرام يضاف ذلك إلى اعتقالات سابقة حيث تحدثت حركة حماس عن خمسة وسبعين معتقلا من نشطائها في الضفة خلال نيسان أبريل الحالي فقط بينهم سبعة عشر طالبا يتحمل رئيس السلطة محمود عباس المسؤولية المباشرة عن حملة الاعتقالات ضد الطلبة في جامعات الضفة والحركة تدعوه إلى وقف حملة الاعتقالات في صفوف الطلبة والإفراج عنهم فورا وإلا فإنه يتحمل المسؤولية عن كل التداعيات المترتبة على ذلك فوز الكتلة الإسلامية في بيرزيت وفي جامعة أخرى كبرت كعاصفة سياسية تحولت معها الجامعة إلى مدينة أو مجسم صغير لوطن ومثلت على نحو لا يمكن إغفاله برأي متابعين تبدل المزاج الشعبي في الضفة الغربية بعد إعلان النتائج أعلن رئيس المكتب السياسي لحماس خالد مشعل أن الحركة جاهزة لخوض الانتخابات التشريعية والرئاسية في الضفة وغزة واذ تقلل أوساط السلطة من أهمية ما جرى وترفض الربط بين الاعتقالات الأخيرة وبين انتخابات بيرزيت فإنها توريد في معرض التبرير تهما تبدو لخصومها مضحكة من قبيل اتهام الطلاب بغسيل الأموال على أن الأهم فيما جرى يبقى في انكشاف مدون لحقيقة العقل السياسي الذي يدير الأمور في سلطة ترفع شعارات المنافحة عن الديمقراطية والتحرر ولا تنفك ترمي خصومها الإسلاميين تحديدا بتهم الإقصاء لترفع في لحظة الحقيقة كما معظم النخب الليبرالية واليسارية العربية شعار المرحلة الجديد العابرة للحدود الديمقراطية جميلة شرط أن نفوز