الأمن المصري يفض بالخرطوش مسيرة رافضة للانقلاب
اغلاق

الأمن المصري يفض بالخرطوش مسيرة رافضة للانقلاب

03/04/2015
بطلقات الخرطوش وقنابل الغاز المسيل للدموع هنا في حي المطرية وأحياء مختلفة بالقاهرة تواجه السلطات المصرية المظاهرات الرافضة للانقلاب العسكري أكثر من عام ونصف لم تتوقف فيه المظاهرات الرافضة لسياسة الأمر الواقع والمطالبة برحيل الرئيس عبد الفتاح السيسي رغم التعامل الأمني العنيف معها من المطرية بالقاهرة إلى العمرانية أكبر الأحياء محافظة الجيزة لم يختلف الوضع الأمني كثيرا حيث هاجمت قوات الأمن مسيرات رافضة للانقلاب واعتقلت عددا من المتظاهرين بعدما وطاردتهم في الشوارع الجانبية التضييق الأمني لم يمنع هؤلاء المتظاهرين في ناهيا بالجيزة من الاحتشاد ورفع شارات رابعة والمطالبة بإسقاط حكم العسكر كما لم تغب صور الرئيس المعزول محمد مرسي عن المظاهرات التي خرجت في مسقط رأسه بقرية العدوة في محافظة الشرقية للمطالبة بعودته إلى منصبه إطلاق سراح المعتقلين السياسيين ووقف التعذيب داخل السجون ومحاكمة الضالعين في قتل المتظاهرين مطالب نادى بها هؤلاء المتظاهرين وغيرهم في محافظات الصعيد كالفيوم وبني سويف والمنيا وأسيوط ومن أقصى الجنوب إلى الشمال هنا الأسكندرية كعادتها حيث خرجت أكثر من عشر مظاهرات في ميادين مختلفة للتنديد بأحداث العنف التي يشهدها شمال سيناء والتهجير القسري للسكان كما طالب المتظاهرون الجيش المصري بالابتعاد عن السياسة والعودة إلى الثكنات لممارسة دوره الطبيعي في حماية البلاد مظاهرات هذه الجمعة لم تغيب عنها لافتات التنديد بأحكام الإعدام المتلاحقة بحق المئات من رافضي الانقلاب كما لم تغب معها مظاهر إصرار المحتجين على مواصلة حراكهم رغم الأحكام القضائية التي وصفت بالمسيسة لإيصال رسالة مفادها أن الشائعات لن يهدأ وأن الثورة لن تركع