مشكلات وسائل النقل العام في تونس
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ

مشكلات وسائل النقل العام في تونس

28/04/2015
يتكرر هذا المشهد يوميا في العاصمة التونسية وضواحيها يتسابقوا الناس للحصول على مكان وقوف داخل الحافلة فأغلبهم لا يفكر في الحصول على مقعد مشكلات الاكتظاظ جعلت الكثير من الحافلات تغادر المحطة وهي غير قادرة حتى على غلق أبوابها مما يشكل خطرا على سلامة الناس يمثل ذلك مؤشرا واضحا على رداءة خدمات المواصلات مما جعل شكاوى الناس متكررة كل يوم نأخذ النقل عمرة تجي في توقيت تلقى النقل موجود بالاضافة للاكتظاظ الكبير ونقص في اسطول النقل النقل في تونس مشكلة كبيرة مشكلة كبيرة ورديئه جدا خدمات وكل شي النظام في أي حاجة تتصورها في مخك تحت الصفر نقول لا يتوقف الأمر عند ذلك الحد بل ثمة نقص أيضا في تنظيم أوقات السفريات بالنسبة للحافلات وقد يعود ذلك في جزء منه إلى الازدحام المروري الكبير الذي تعيشه العاصمة تونس وهو ما يخلف متاعب كبيرة للمواطنين في المقابل تقر السلطات بمشكلات النقل الكثيرة وتقول إن الحل لا يكمن في دعم مشروع بدأ منذ سنوات وعيد إحياؤه أخيرا إنه قطار سريع جديدة أشغال تهيئته جارية وينتظر الانتهاء منها بعد عامين ستمكن شبكة الحديدية السريعة كما سمتها وزارة النقل من الربط بين العاصمة وضواحيها بمعدل سفرة كل ست دقائق هذا يربح طبعا الوقت ولكن أيضا مش كان المشكلة الوقت نحن السعة للسفرة الواحدة 2500 مسافر أي ما يعادل 50 حافلة أو ألف وسبعمائة سيارة خاصة هذا أيضا بيساهم في نقص استهلاك المحروقات في التلوث في انتظاري مشروع السكك الحديدية السريعة عله يكونوا حلا فاعلا تبقى معاناة الناس يوميا كبيرة للتنقل وقضاء شؤونهم في ظل الاكتظاظ المروري حافظ مريبح الجزيرة