حكومة أربيل تقرر إلحاق المدارس الدينية بوزارة التربية
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

حكومة أربيل تقرر إلحاق المدارس الدينية بوزارة التربية

23/04/2015
والمدارس الإسلامية في إقليم كردستان العراق إلى زمن الصحابة رضوان الله عليهم ولطالما كانت مستقلة بذاتها ولا تتدخل السلطات فيها إلا نادرا لكن يبدو أن ذلك الزمن قد ولى إذا قررت الحكومة الإقليمية فك ارتباط تلك المدارس بوزارة الأوقاف وإلحاقها بوزارة التربية المنهاج الذي تعتمده هذه المدارس هو منهاج اسلامي فقهي صرف يضم مصادر عن مفاهيم عن حقوق الإنسان والتعايش ولطالما أدى هذا إلى تخريج طلاب منغلقين القرار الجديد سيحل هذه المشكلة هذا القرار أثار حفيظة القائمين على هذه المدارس الإسلامية وطلابها واستيائهم واعتبره التفافا عليها وتسطيحا لدورها نحن نرفض هذا القرار هذا القرار قرار اجحافي وقرار ظلمي بسبب هذا القرار سوف لن ترى أية عالم وسطي بل ينتج ارهابين يعني هم ينتجون الإرهاب برلمان كردستان كان آخر من علم بالقرار لكنه أيده بدعوى الإصلاح ومنع إنتاج مزيد من المتشددين وقطع الطريق أمام الأحزاب الإسلامية التي لها حضور داخل أروقة هذه المدارس هذا القرار صدر عن رئاسة الوزراء بدون التشاور مع البرلمان لكننا رغم ذلك نؤيده فهو خطوة كبيرة في طريق إصلاح هذه المدارس والنأي بها عن التطرف والصراعات الحزبية والسياسية هذا القرار لن يدخل حيز التنفيذ قبل العام الدراسي القادم وحتى ذلك الحين على هؤلاء الطلبة أن ينتظروا ما سيسفر عنه هذا الخلاف قرار الحكومة فك ارتباط المدارس الدينية بوزارة الأوقاف لن يمر بسهولة فمعظم علماء الدين في إقليم كردستان يرون أنه ليس من الحكمة الإحتكام إلى مرجع غير الذي تعودوا منذ أمد طويل أمير فندي الجزيرة أربيل