المعارضة تستهدف مواقع عسكرية في جسر الشغور بإدلب
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

المعارضة تستهدف مواقع عسكرية في جسر الشغور بإدلب

23/04/2015
تقدم لافت يحرزه مقاتلو المعارضة بريف أدلب وعلى وجه الخصوص مدينة جسر الشغور وبلدة المصطومة وقد سيطر مقاتلو المعارضة على حاجز عسكري تابع لقوات النظام قرب جسر الشغور الأمر الذي فتح الباب أمام أعداد كبيرة من مقاتليها من دخول المدينة وشن هجوم مدفعي وصاروخي على مواقع لقوات النظام تمهيدا للسيطرة عليها بشكل كامل كما قصف مقاتلو المعارضة بالصواريخ حواجز المياه والكازية والبراد العسكرية التابعة لقوات وحقق إصابات مباشرة في الأثناء استهدفت المعارضة حواجز السكر وبشامون والأفندي العسكرية بالتزامن مع اشتباكات عنيفة على أطراف المدينة عمليات عسكرية مكثفة ينفذها مقاتلو المعارضة على قوات النظام جوبهت من قبل طائراته الحربية التي نفذت عدة غارات على المدينة لكن ما لبث أن تراجعت بعد أن تصدى لها مقاتلو المعارضة وتأتي أهمية مدينة جسر الشغور كونها أكبر معاقل النظام في ريف إدلب إضافة إلى موقعها الاستراتيجي الذي يفصل بين محافظتي إدلب واللاذقية في الساحل السوري تقدم آخر أحرزه مقاتلو المعارضة وذلك بسيطرتهم على تلة إسفين وحواجز عسكرية مجاورة والتي تشكل خط الدفاع الأول لقوات النظام المتمركزة في معمل القرميد جنوب شرقي ادلب جاءت عملية السيطرة بعد أن قامت جبهة النصرة بتفجير سيارة ملغومة تم وضعها بالقرب من هذه المواقع ما أوقع عشرات القتلى في صفوف قوات النظام وتدمير عدد من الأسلحة