معارك بين قوات النظام والمعارضة في ريف درعا
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

معارك بين قوات النظام والمعارضة في ريف درعا

22/04/2015
هجوم مباغت لجيش النظام المدعوم بقوات أجنبية على منطقة اللجاة وبصر الحرير في درعا الشرقي بهدف إعادة فتح الطرق إمداده العسكري من السويداء باتجاه مدينة إزرع الإستراتيجية فقد مكن الهجوم الذي بدأ مع ساعات الليل قوات النظام من السيطرة على أطراف بلدة لامساكه الواقعة على الطريق الوحيد الذي تسيطر عليه المعارضة ويصيل جنوبي سوريا بشمالها الأمر الذي مكن النظام من دخول المنطقة التي تؤمن إمداداته وتقطع إمدادات المعارضة إلى ريف دمشق الشرقي لذلك تبقى على خطين تقاطع إمداد رئيسيين ولها أهمية بالنسبة للنظام السيطرة على بصر الحرير بالنسبة للنظام هو قطع خطوط الإمداد الإثنين سيطرة النظام لم تدم سوى ساعات قليلة إذ تمكنت بعدها قوات المعارضة من شن هجمات شرسة تمكنت خلالها من استعادة نفوذها على المواقع التي خسرتها بعد أن كبدت جيش النظام خسائر في المعدات وقتل أعداد كبيرة من جنوده وأسرت محاربين أجانب واستعادة أطفال صغار كان النظام قد جندهم في حربه ضد المعارضة السورية تم استدراجهم إلى مناطق محددة ووقعوا ضمن كمائن وكانت الخطة محكمة تمكنا بحمد الله من إحكام السيطرة ومحاصرتهم وتم قتل عدد كبير منهم وبإعادة المعارضة سيطرتها على المناطق التي خسرتها بدأ الأهالي الذين فروا من قوات النظام بالرجوع إلى بلداتهم ومدنهم التي لم يهدأ القصف النظامي عليها بصد قوات المعارضة المسلحة هجوم النظام المدعوم بعناصر أجنبية على بصرى الحرير للنجاة تؤكد قواتها انها ستستمر في قطع طرق امتداد النظام من السويداء باتجاه يزرع وحماية طرق إمدادها إلى ريف دمشق الشرقي محمد الجزيرة مندس الحرير في درعا الشرقي