طائرات التحالف تستهدف جسر إمدادات يستخدمه الحوثيون
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

طائرات التحالف تستهدف جسر إمدادات يستخدمه الحوثيون

21/04/2015
بهدف قطع الإمدادات عن الحوثيين وشل تحركاتهم على الأرض شنت طائرات التحالف غارات جوية من صنارات رابطا بين محافظتي تعز وإب ولهدف نفسه أغارت طائرات التحالف على تجمع للحوثيين في قرية حسي بن علوان بمديرية المخى حيث كان الحوثيون يحشدون فيها بهدف إرسال تعزيزات عسكرية إلى المدينة كما تعرض معسكر القوات الخاصة في المدينة أيضا للقصف ومع أن الضربات الجوية لقوات التحالف في مدينة تعز بدأت منذ الأيام الأولى للعملية مستهدفة الدفاعات الجوية والمواقع التابعة للحوثيين مازالت المقاومة الشعبية في تعز تحتاج إلى تعميم رغم التقدم الذي تحققه على الأرض باعتبار أن جماعة الحوثي وقوات الرئيس المخلوع علي صالح لاتزال تتلقى إمدادات عسكرية كالأسلحة الثقيلة والخفيفة والمدرعات والدبابات من محافظتي الحديدة وصنعاء وبنفس لغة الصمود تؤكد المقاومة الشعبية في تعز جاهزيتها القتالية لتطهير المدينة من المسلحين الحوثيين في جميع شوارعها وأحيائها ومداخلها الغارات الأخيرة لقوات التحالف رافقتها مواجهات ميدانية بين جماعة الحوثي والقوات الموالية للرئيس المخلوع علي عبد الله صالح من جهة والمقاومة الشعبية وقوات اللواء خمسة وثلاثين الموالي للرئيس عبد ربه منصور هادي من جهة أخرى في مناطق المرور ووادي دحي وسينا والمطار القديم أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى من الطرفين وبالنظر إلى تطورات على الأرض يبدو أن تعز مرشحة لأن تكون عدن ثانية بعد تحولها إلى ساحة صراع ورفض سكانها الوجود الحوثي غير أن مراقبين يرون أن انتقال الصراع المسلح إليها يخفف الضغط على عدن التي كانت أغلب إمدادات الحوثيين تأتي إليها عبر تعز