تلخيص تطورات عاصفة الحزم بالخرائط التوضيحية
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

تلخيص تطورات عاصفة الحزم بالخرائط التوضيحية

20/04/2015
مشاهدينا ربما نذكر بالأهداف التي ذكرها المتحدث العسكري هي الانتقال من مرحلة إلى أخرى في العمليات الجوية كان ربما هذه ربما أبرز النقاط فيها أنه سيتم منع التحركات العملية العملياتية للحوثيين في هذه النقطة بعد استهداف مجموعة من بنك الأهداف وصل عدد الطلعات الجوية إلى مائة وثمانية وعشرين طلعة جوية بحسب ما بحسب ما ذكر المتحدث باسم عاصفة الحزم العسيري لنبدأ من عملية صنع وهي عملية فج عطان والتي شاهدناها عبر النشرات الإخبارية كان هناك انفجار كبير في فج عطان قامت به بقصفه قوات التحالف ذكر المتحدث العسكري بأنه لم تكن فقط ذخائر صواريخ سكود هنا صواريخ سكود تحمل بحدود خمسمائة كيلوغرام من المتفجرات وأن حجم الانفجار عندما تم تحليله من قبل قوات التحالف كان أكبر من ذلك بكثير مما يعني أنه كان مستودع الذخائر والأسلحة الأخرى حجم مادة تي إن تي أو حجم مادة متفجرة الموقف داخل كهوف كان كبيرا وهذا ربما يفسر حجم الانفجار الكبير الذي شاهدناه طبعا هذا كان ضمن قراءة للأهداف الإستراتيجية وهي تحييد الصواريخ البالستية كان سابقا أيضا طيران التحالف إذا متجهة إلى الخريطة العامة للبلاد قد استهدف منصات الصواريخ التي أيضا شاهدنا عبرا نشراتنا الإخبارية والتي كانت متوزعة في الشمال لننتقل إلى تعز في هذه المحافظة في محافظة تعز أيضا قامت قوات التحالف بشأن عدد من الغارات والهدف منها كان إعادة التوازن بين المقاومة والحوثيين وذلك بعمليات الإسناد الجوي الآن أيضا تمت عمليات بالطبع عدن هذه المحافظة الإستراتيجية جنوب البلاد إذا ما اتجهنا إلى عدن هنا ذكر المتحدث العسيلي بأن قوات المقاومة الشعبية انتقلت من مرحلة الدفاع إلى مرحلة الهجوم الآن ربما أصبحت مجموعات الحوثيين أصغر تقاتل في أحياء هنا متفرقة في أحياء المعلا وكريتر إضافة إلى خور مكسر كنا قد ذكرنا سابقا أن المقاومة تمكنت من السيطرة على الساحل على الخط الساحلي في خور مكسر هنا طبعا الآن نتجه إلى صعدة هذه المحافظة في الشمال وهنا تبرز أكبر العمليات العديد من العمليات البرية هنا حاولت قوات الحوثي ضرب الحدود السعودية في منطقة نجران بقذائف الهاون والصواريخ من الملاحظ أن قوات التحالف تحاول الرد بالمثل أي أنها لا تصعد بإستخدام باستخدام أسلحة أكثر قوة وذلك حماية للمدنيين بحسب ما ذكر المتحدث سابقا وطبعا العمليات البحرية ما تزال هي في عمليات مراقبة ذكر المتحدث أيضا بأن قوات التحالف لا تزال تراقب الموانئ البحرية ستمنع أي عمليات تهريب من وإلى الحوثيين بالنسبة للذخائر مع بقاء عمليات الإغاثة السماح لسفن الإغاثة بالمرور وهذا ضمن الجسر الإغاثي الذي ذكره أيضا سابقا من جيبوتي إلى اليمن كانت جيبوتي قد سمحت باستخدام الأجواء والمجال البحري لقوات التحالف وذلك لعمليات إمداد جسور الإغاثة إلى اليمن طبعا هذه كانت في أبرز العمليات العسكرية لهذا اليوم