المعارضة المسلحة بسوريا تحكم سيطرتها على ريف درعا
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

المعارضة المسلحة بسوريا تحكم سيطرتها على ريف درعا

20/04/2015
تجددت الاشتباكات اليوم صباحا بين قوات النظام السوري وفصائل في المعارضة السورية المسلحة في درعا جنوبي البلاد حيث قالت المعارضة إنها تمكنت من صد هجوم لقوات النظام السوري المدعوم بمسلحين من حزب الله على بلدة بصر الحرير في الريف الشرقي فهجوم النظام المباغت مكنه من السيطرة على بعض المواقع في ريف درعا وهو ما جاء في بيان رسمي للقيادة العامة للجيش والقوات المسلحة السورية تمكنت وحدات من الجيش والقوات المسلحة صباح اليوم من إحكام سيطرتها على بلدات مسيته الشرقية والغربية والخوابي واشنان والدلافة وتطويق بلدتي مليحة العطش وبصر الحرير تأتي أهمية الانتصار الذي أعلنته القيادة العسكرية كونه يعيد فتح الطريق بين درعا والسويداء ويقطع طريق إمداد المسلحين من الأردن بحسب بيانها إلا أن مصادر في المعارضة السورية المسلحة تقول إنها استعادت معظم المواقع التي خسرتها في ريف المدينة الشرقي بما فيها الطريق الاستراتيجي الواصل بين بصر الحرير والجاد وتمكنت من تدمير آليات عسكرية وقتل عدد من قوات النظام تجاوزت طلعات طيران النظام السوري مناطق الاشتباكات وقصفت القرى القريبة بالبراميل المتفجرة وذلك على بلدات النعيمة وإنخل والمزيريب والشيخ مسكين وكفر شمس وغيرها مما أدى إلى إصابة عدد من المدنيين بجروح بينما لحق دمار وخراب بالأحياء السكنية ونزوح العشرات من منازلهم إلى مناطق أكثر أمنا