مطالب بتعجيل الموافقة على أدوية تجريبية لعلاج التصلب
اغلاق

مطالب بتعجيل الموافقة على أدوية تجريبية لعلاج التصلب

02/04/2015
قبل نحو عشرة أشهر كان جي سميث في ذروة حياته المهنية متقلدا منصب رئيس تنفيذي لشركة موسيقى لكنه أصبح مقعدا بمرض التصلب الجانبي الضموري المرض الذي يعاني منه عالم الفيزياء مشهور ستيفن هوكينغ هذا العام بدأت المتاعب تظهر لكن في نهاية أصبح على كرسي متحرك وغير قادر على النطق عشرات من مرض التصلب الجانبي الضموري انظموا لمظاهرة تهدف للضغط على إدارة الأغذية والأدوية في الولايات المتحدة لتسريع الموافقة على عقار مطور يدعى جي إم ستمائة وأربعة عله أن يكون منقذا للذين يعانون من المرض المسبب لضمور الجهاز العصبي والخلايا التي تتحكم في حركة العضلات الإرادية نقول للإدارة إن الوضع الراهن ليس جيدا بما فيه الكفاية إنهم بحاجة إلى بذل كل ما في وسعهم لتسريع البحث عن علاج ولكن عمليا الموافقة على أي عقار من قبل إدارة الأغذية والأدوية يستغرق أكثر من عقد من الزمان في حين أن المرض قاتل وسريع الانتشار في الجسد ويعيش المصاب به فترة زمنية متوسطها 3 سنوات وكانت عشر ولايات أمريكية قد مكنت بالفعل مرضى ميؤوس من شفائهم من استخدام أدوية تجريبية دون الحصول على موافقة إدارة الأغذية والأدوية فالإجراءات التي تتخذها السلطات الصحية هنا توصف بأنها بيروقراطية كما أن التشريعات المتعلقة بهذا الأمر متشددة بحسب جمعيات حقوقية سرمت حكومة الولايات المتحدة العام الماضي لمرضى مصابين بالإيبولا بالحصول على الأدوية التجريبية وهذا ما يريده جي سميث وآخرون مثله ليس أمامهم خيارات أخرى