النظام يقصف إدلب ببراميل تحمل غازات سامة
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

النظام يقصف إدلب ببراميل تحمل غازات سامة

17/04/2015
باتت ساعات الليل موعد مرتقبا لأهالي مدينة إدلب بالبراميل المتفجرة القصف هذه المرة كان بغازات سامة حسب مصادر طبية داخل المدينة حالات اختناق بين المدنيين جلهم من النساء والأطفال وبما يتوفر لنا من المعدات الطبية البسيطة يحاول المسعفون جاهدين إنقاذ حياة هؤلاء الأطباء شخصوا الأعراض التي تبدو على المصابين بأنها جراء استنشاقهم غاز الكلور لم تكن هذه المرة الأولى التي تتعرض فيها مدينة إدلب لقصف بغازات سامة بحسب الهيئات المحلية فالمدينة باتت تحت نيران النظام منذ أن استولت المعارضة المسلحة عليها كما اتهمت المنظمات الدولية غير مرة النظام السوري باستخدام غازات سامة ضد المدنيين آخرها جلسة عقدت في مجلة الأمن للاستماع إلى شهادات أطباء سوريين حول اتهامات باستخدام غاز الكلور أعلم أن هناك الكثير من الشكوك حول المسألة بسبب استعمالات حق النقد التي مررنا بها عندما حاولنا مع شركائنا إحالة ملف الجرائم في سوريا إلى محكمة الجنايات الدولية الأفراد الذين يتحملون المسؤولية عن هذه الهجمات سيحاسبون توثيق الانتهاكات مستمرة وجمع الشهادات متواصل التوثيق مستمر جيدا حتى تتحدد هوية الفاعل كما يستمر أيضا انتشال جثث الأطفال من بين الركام دون أن يحقق لها أن تسأل بأي ذنب قتلت