هذه قصتي - أستاذ الفيزياء أحمد عاكف
اغلاق

هذه قصتي - أستاذ الفيزياء أحمد عاكف

16/04/2015
بدأت فكرة المتحف عندما كنت ادرس العلوم الفيزيائية في ثانوية الحسن الثاني وكنت ألاحظ أن هناك عدة تجريبية تعتبر متلفه لكنها كانت لها أهمية كبرى يحتوي المتحف على أدوات مخبرية تنتمي إلى الحقبة نهاية القرن التاسع عشر بدايات القرن العشرين والتي صنفت الى ادوات تهتم بالميكانيك بالكهرباء بالبصريات فهذه الأدوات هي أدوات تعبر عن بعض المفاهيم فيزيائية التي كانت هي بداية العلوم والآن تطورت هذه الأدوات والتطور هذا ادى الى النتائج الي هي ساهمت في تقدم البشرية الزوار متنوعين يبتدئوا من التلاميذ ثم من الطلبة ومن الاساتذة ثم من زوار من دول أخرى لاحظنا أن هذا المتحف هو حبيس مؤسسة تربوية ويجب التريف بأكثر من وسيلة إعلام تساهم بقدر الإمكان لكن المسؤولين يجب أن يوفروا الدعم لهذا المتحف لكي يكون نواة لمتحف وطني بما أن مدينة الرباط الآن تعتبر مدينة اللانوار وهناك عدة متاحف الآن توجد فلماذا لا يكون في المغرب متحف علمي يبين تقدم وتطور هذا البلد