مواجهات في تعز بين اللواء 35 المؤيد للشرعية والحوثيين
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

مواجهات في تعز بين اللواء 35 المؤيد للشرعية والحوثيين

16/04/2015
في صورة وصفت بالاستفزازية لليمنيين يحاولوا مسلحو الحوثي وقوات موالية للرئيس المخلوع علي عبد الله صالح فرض سيطرتهم على مدينة تعز الأكثر سكانا في اليمن والمعروفة بطابعها السني الشافعي حيث ظهر مسلحون من جماعة الحوثي وهم يتمركزون في شارع المرور بجوار معسكر الأمن السياسي في تعز ومناطق أخرى وعلى مدار الأشهر الماضية أجرت مليشيات الحوثي مدعومة بقوات صالح محاولات عدة للسيطرة على تعز التي اشتهرت بأنها شرارة الثورة اليمنية الشبابية في ألفين وأحد عشر ورغم أن مدينة تعز معروفة بطابعها المدني وحرص سكانها على عدم انتشار السلاح وانتهاج السلمية إلا أن محاولات الحوثي المتكررة للسيطرة على المدينة دفعت الشيخ حمود المخلافي قائد المقاومة الشعبية في تعز إلى توعد مليشيات الحوثي وقوات المخلوع بحرب ضارية مواجهات عنيفة بين اللواء خمسة وثلاثين الذي أعلن انضمامه للشرعية من جهة وبين الحوثيين وقوات صالح من جهة أخرى وقد قصفت المقاومة الشعبية معسكر القوات الخاصة الموالية لمليشيات الحوثي والمخلوع في تعز بقذائف الهاون قابله محاولات الحوثية للاستيلاء على مناطق كجولة المرور ومعسكري القوات الخاصة لكن المقاومة الشعبية في تعز قامت بصد الهجوم ونجحت في استرداد بعض المناطق صادروا يمنية أكدت أن تعز في قبضة المقاومة الشعبية واللواء خمسة وثلاثين إذ يسيطرون على أكثر من سبعين في المائة من المحافظة فقد كثف طيران تحالف عاصفة الحزم غاراته التي استهدفت مواقع تابعة لقوات الرئيس المخلوع غرب مدينة تعز ويبدو أن الحوثيين وقوات المخلوع لم يتعلموا من درس محافظات الجنوب وخاصة عدن بعد فشلهم في اجتياحها إذا أرادوا بمحاولات استيلائهم على تعز إشعال فتيل المناطقي كما يقول البعض بعد أن استعصت عليهم تلك الوجوه المعروفة بتاريخها النضالي